وفاة أحد نزلاء إصلاحية إب جراء تدهور حالته الصحية وعدم السماح بنقله للمستشفى

وفاة أحد نزلاء إصلاحية إب جراء تدهور حالته الصحية وعدم السماح بنقله للمستشفى

 

توفي سجين في اصلاحية السجن المركزي بمحافظة اب وسط اليمن وسط اليمن جراء رفض إدارة السجن المعينة من مليشيات الحوثي وصالح الإنقلابية اسعافه للمستشفى.

وقالت مصادر مطلعة بإصلاحية السجن المركزي الكائن بمديرية المشنة الْيَوْمَ الأربعاء بأن السجين أصيب  بمرض منذ فترة لكن المليشيات لم تسمح بنقله الى المستشفى لتلقي العلاج.

وبحسب المصادر فإن السجين الذي يدعى علي أحمد مهيوب ويلقب بـ"برعه" وهو من أبناء مديرية المخادر شمال مدينة إب تدهورت حالته الصحية منذ يوم أمس ما تسبب في وفاته.

وكان طبيب اصلاحية السجن أوصى بضرورة نقله لأحد المستشفيات لتلقي العلاج لكن تلك التوصيات لم تجد استجابة من قبل الجهات المعنية.

ويعاني نزلاء السجن المركزي بمدينة إب معاملات سيئة من قبل القائمين على ادارة السجن والذين عينتهم مليشيا الإنقلاب ، وسبق وأن اعترض نزلاء السجن على المعاملات السيئة والتغذية التي يتلقونها ، لكنهم قوبلوا بعنف مفرط من قبل ادارة السجن وتعرضوا للضرب المبرح واطلاق النار لترويعهم وارهابهم بحسب العديد من نزلاء السجن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى