قوات الحزام الأمني تقتحم منزل صحفي في عدن وتقتل أحد أقربائه

قوات الحزام الأمني تقتحم منزل صحفي في عدن وتقتل أحد أقربائه الصحفي الميسري

قتل شاب في العقد الثاني من عمره برصاص مليشيا الحزام الأمني المدعومة إماراتيًا أثناء هجوم شنته على منزل الصحفي أبو أسعد الميسري في مديرية البريقة غربي مدينة عدن.

وقالت مصادر محلية لـ "الصحوة نت" إن شاباً من مقربي الإعلامي الميسري قُتل إثر إطلاق نار كثيف استهدف  منزله الواقع في مديرية البريقة أثناء اقتحام مليشيا المجلس الانتقالي المدعومة اماراتيا لمنزل الاعلامي الميسري واعتقاله.

وأضافت المصادر أن مسلحين محليين في البريقة اشتبكوا مع مليشيا الحزام الأمني قرابة النصف ساعة تزامناً مع عملية الاقتحام لمنزل الإعلامي أبو أسعد الميسري قبل أن تبدأ مليشيا الحزام الأمني بالتراجع والانسحاب.

وتأتي هاذه العملية ضمن عدد من العمليات التي تشنها مليشيا الحزام الأمني لاقتحام منازل القادة الأمنيين والعسكريين والنشطاء المناوئين للمجلس الانتقالي الجنوبي، لليوم الخامس على التوالي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى