قوات الأمن والجيش في شبوة تعزز من انتشارها في كافة مديريات المحافظة

قوات الأمن والجيش في شبوة تعزز من انتشارها في كافة مديريات المحافظة

تتواصل في محافظة شبوة عملية تنفيذ الخطة الأمنية الجديدة والرامية إلى إعادة استتباب الأمن والاستقرار بمديريات المحافظة بعد الأحداث المؤسفة والدامية التي شهدتها مؤخراً.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن محافظ المحافظة محمد عديو أن الخطة وضعت لمواجهة التحديات الأمنية التي تواجهها المحافظة بعد حرب متمردي ما يسمى بالمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.

وأوضح بن عديو أن عملية إعادة انتشار وترتيب وتعزيز وحدات من الجيش والأمن في المحافظة والخطوط العامة فيها.

وذكر أن وحدات مختصة منها قد أوكلت لها مهمة حماية المناطق الساحلية المجاورة لمنشآتي تصدير الغاز والنفط فيها، كما إعادة ترتيب انتشار وحدات أخرى بمديرية ميفعة ومركزها التجاري مدينة عزان بالإضافة الى إعادة انتشار القوات على امتداد الخطوط العامة التي تربط مديريات الصعيد وحبان وبيحان بمركز المحافظة مدينة عتق والتي أوكلت مهمة تأمينها لوحدات مشتركة من الأمن العام والخاص والقوات المشتركة والشروع كذلك في إعادة تمركز وانتشار قوات من الأمن والجيش في طريق العبر الدولي.

وثمن بن عديو دور أبناء المحافظة في التعاون مع هذه الوحدات العسكرية والأمنية من أجل إعادة بسط الأمن والاستقرار بالمحافظة.

وكانت محافظة شبوة قد أفشلت الانتفاشة المسلحة لمليشيا الانتقالي، وأفشلت مخططاتها في السيطرة المسلحة على مؤسسات الدولة في المحافظات الجنوبية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى