الجامعة العربية تدين مصادقة إسرائيل على بناء وحدات استيطانية بالقدس الشرقية

الجامعة العربية تدين مصادقة إسرائيل على بناء وحدات استيطانية بالقدس الشرقية

أدانت جامعة الدول العربية، مصادقة إسرائيل على بناء 566 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنات تقع بالقدس الشرقية المحتلة.

واعتبرت الجامعة العربية، في بيان، اليوم الثلاثاء، أن "المصادقة على بناء وحدات جديدة يعد تحديًا صارخًا لإرادة المجتمع الدولي وانتهاكًا متواصلًا وجسيمًا للقانون والشرعية الدولية".

وطالبت الجامعة مجلس الأمن بـ "تحمل مسؤولياته ومباشرة اختصاصه لإنفاذ قراراته والتصدي لهذا الاستيطان والتحدي الإسرائيلي الذي باتت تداعياته تهدد، ليس فقط حل الدولتين المعبر عن الخيار الدولي الوحيد، وإنما على السلم والأمن وجدية المجتمع الدولي وفعالية قراراته وقدرته على إنفاذها".

وأشارت إلى أن "هذا النشاط الاستيطاني الجديد يأتي ردا على قرار مجلس الأمن الأخير الذي يقضي بوقف الاستيطان نهائياً في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس الشرقية وعدم شرعية انشاء اسرائيل للمستوطنات التي تنتهك الميثاق وقواعد القانون الدولي وأصبحت تهدد بصورة مباشرة وخطيرة حل الدولتين".

وفي وقت سابق اليوم، صادق رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على بناء 2500 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية، ستقام معظمها في الكتل الاستيطانية الكبرى، ونحو 100 منها فقط ستقام بمستوطنة "بيت ايل"، شمال شرقي رام الله.

وهذا هو ثاني قرار استيطاني، منذ وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى البيت الأبيض، بعد مصادقة البلدية الإسرائيلية في القدس الأحد الماضي، على بناء 566 وحدة استيطانية.

وأواخر الشهر الماضي، أصدر مجلس الأمن الدولي قراراً يناهض الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية، ويدعو إسرائيل للوقف الفوري لتلك الأنشطة.

وكان رفض إسرائيل وقف الاستيطان أحد أسباب توقف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في أبريل/ نيسان 2014.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى