قيادات المحافظات الجنوبية تجدد تمسكها بالشرعية وترفض فوضى الانتقالي بعدن

قيادات المحافظات الجنوبية تجدد تمسكها بالشرعية وترفض فوضى الانتقالي بعدن

جددت قيادات المحافظات الجنوبية تمسكها بالشرعية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي، رافضة فوضى الانتقالي في عدن.

 وأعلنت السلطة المحلية في محافظة عدن تأييدها لدور الأجهزة الأمنية و العسكرية وفي مقدمتها قوات الحماية الرئاسية في الحفاظ على مؤسسات الدولة بالعاصمة المؤقتة عدن و حمايتها.

كما أكد بيان صادر عن قيادة عدن رفض الانقلاب على الشرعية من قبل مليشيات الحزام الأمني التابعة للمدعو هاني بن بريك والمجلس الانتقالي.

 وفي لحج.. ثمنت قيادة السلطة المحلية ، الدور الكبير الذي تقوم به قوات الحماية الرئاسية في حماية وتأمين المؤسسات العامة بالعاصمة المؤقتة عدن .

وقال محافظ لحج، قائد اللواء 17، اللواء الركن، أحمد عبدالله التركي، في بيان صحفي، إن قيادة السلطة المحلية بمحافظة لحج و أبناء المحافظة كافة يثمنون عالياً الأدوار الجسام التي تؤديها الأجهزة الأمنية والعسكرية في عدن بصون مؤسسات الدولة.

وأكد اللواء التركي رفض قيادة السلطة المحلية بمحافظة لحج ومواطني المحافظة بجميع أطيافهم السياسية والثقافية والاجتماعية، رفضاً قاطعاً محاولات الانقلاب على الشرعية وحكومتها المعترف بها دولياً من ميليشيا الحزام الأمني التابعة للمدعو هاني بن بريك والمجلس الانتقالي.

وفي أبين.. عبرت قيادة السلطة والمكتب التنفيذي للمحافظة، عن استنكارها للاقتتال واقلاق السكينة العامة واستهداف المنشئات والمقرات الحكومية بالعاصمة المؤقتة عدن.

وأعلنت السلطة المحلية بأبين رفضها لإثارة الفرقة والعنصرية وتمزيق النسيج الاجتماعي والتحريض المتعمد بين ابناء المجتمع لإثارة الفوضى والاقتتال.

وفي سقطرى.. أعلنت السلطة المحلية، رفضها الانقلاب الذي تقوم به مليشيات الحزام الأمني التابعة للمدعو هاني بن بريك والمجلس الانتقالي واستهدافها لمقرات ومؤسسات الدولة الرسمية، بما فيها قصر المعاشيق الرئاسي والبنك المركزي اليمني .. لافتة إلى رفضها أي تشكيلات مسلحة خارج إطار وزارتي الدفاع والداخلية.

وفي المهرة.. عبرت السلطة المحلية في بيان لها عن رفضها للعنف واقلاق السكينة العامة واستهداف المدنيين والمنشآت العامة في العاصمة المؤقتة عدن من قبل مليشيا الحزام الأمني بقيادة المدعو هاني بن بريك ..مشيرة الى أن مثل هذه التصرفات لا تخدم الا المليشيا الحوثية المتمردة والعناصر الإرهابية ومن يؤيدها.

وفي حضرموت.. أكدت قيادة السلطة المحلية، والمنطقة العسكرية الثانية، وقوفها خلف القيادة الشرعية بقيادة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأكد سلطة حضرموت على ضرورة توحيد الأجهزة الأمنية والعسكرية في منظومة وطنية واحدة تحت قيادة فخامة الرئيس، داعياً الجميع إلى ضبط النفس في هذه المرحلة وهذه الظروف والإحتكام إلى العقل والمنطق والتعاون بشكل جدي مع فخامة الرئيس وقيادة التحالف العربي بقيادة السعودية.

وكان قد سقط عدد من القتلى والجرحى مساء الخميس بينهم مدنيون خلال تجدد الاشتباكات في العاصمة المؤقتة عدن، واتساع رقعة الاشتباكات في عدد من أحياء المدينة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى