الخماسية الدولية تعبر عن قلقها من العنف في عدن وتجدد دعمها لأمن واستقرار اليمن

الخماسية الدولية تعبر عن قلقها من العنف في عدن وتجدد دعمها لأمن واستقرار اليمن

جددت الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي، التزامها بدعم مستقبل آمن ومستقر لكل اليمنيين وعملية سياسية شاملة بموجب القرارات الأممية ذات العلاقة، والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ووثيقة مخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

وشهدت العاصمة المؤقتة عدن اشتباكات وتوتر أمني غير مسبوق عقب مهاجمة مجاميع مسلحة تابعة لما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" لبعض مناطق سيطرة الوية الحماية الرئاسية.

وعبّر الممثلون الدبلوماسيون لدى اليمن لكل من الصين، وفرنسا، وروسيا، والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، في بيان نشر على موقع السفارة الأمريكية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، عن قلقهم البالغ حيال التصعيد العنيف الأخير في العاصمة المؤقتة عدن.

كما دعا ممثلو الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن الدولي، جميع اليمنيين إلى ضبط النفس، وإنهاء جميع أعمال العنف فوراً، والانخراط في حوار بنّاء لحل خلافاتهم سلمياً.

وكان ما يمسى "نائب رئيس المجلس الانتقالي" المدعو هاني بن بريك قد دعا إلى اقتحام قصر المعاشيق، اندلعت على إثر هذه الدعوة اشتباكات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى