تنديد واسع بتفجيرات عدن ودعوات لتوحيد الجهود الأمنية والمجتمعية لاستكمال التحرير

تنديد واسع بتفجيرات عدن ودعوات لتوحيد الجهود الأمنية والمجتمعية لاستكمال التحرير

استهدفت ميلشيا الحوثي الإرهابية صباح اليوم الخميس بصاروخ باليستي وطائرة مسيرة عرضاً عسكريا في معسكر الجلاء بمنطقة البريقة في عدن، أدى إلى استشهاد  وجرح العشرات، وتزامنت الجريمة الإرهابية مع جريمة إرهابية أخرى استهدفت قسم شركة الشيخ عثمان بسيارة مفخخة أسفرت عن استشهاد عدد من الجنود وجرح العشرات.

الجريمتان الإرهابيتان لاقتا استنكاراً رسمياً وشعبياً مطالبة بتوحيد الصفوف لمواجهة الجماعة الإرهابية التي لن تستثني أحداً من جرائمها وإرهابها.

وزير الشباب والرياضة نايف البكري قال "يوم حزين عاشته عدن  اليوم جراء الجريمة الإرهابية  التي استهدفت  عدن وأبناءها  من قبل جماعات الغدر والخيانة، مشيرا إلى أن  أكثر من 40 شاباً يذهبون في لحظة إرهاب إثر حادثين منفصلين صباح يومنا هذا، وعلى رأس هؤلاء الشهداء العميد منير اليافعي أبو اليمامة وعدد من مرافقيه الذي كان له دور بارز في محاربة المد الحوثي وإرساء قواعد الأمن.

الدكتور/ صالح حسن سميع محافظ المحويت قال "إن الجريمة الإرهابية التي استهدفت عدن صباح اليوم  وما ترتب عليها من سقوط العشرات بين قتيل وجريح تؤكد أن كل اليمنيين عرضة لإرهاب ملیشیا الحوثي لا فرق بين شمال وجنوب وشرق وغرب ، وطالب   الدكتور سميع الجميع على  الاتعاظ ومجانبة الوهم والعنتريات البينية والعمل على وحدة الصف وتصويب السلاح نحو العدو المشترك لليمن وأهله".

 

عبد الباسط القاعد وكيل وزارة الإعلام قال : إن صور ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف معسكر الجلاء وقسم شرطة الشيخ عثمان بالعاصمة المؤقتة عدن، تذكرنا بصور ضحايا التفجيرات الإرهابية التي نفذتها داعش و القاعدة، وأن مليشيا الحوثي الإرهابية اضحت تشكل خطرا على أمن الوطن والإقليم وأن خطورتها لا يقل عن خطورة داعش والقاعدة إن لم  تكن  أشد ارهابا منها بحق اليمنيين.

رئيس الوزراء السابق د/ أحمد عبيد بن دغر أكد أن حماية عدن وكل المناطق المحررة يبدأ بتحرير صنعاء من سلطة المليشيات الغاشمة واستعادة الدولة وهزيمة الانقلاب.

الدكتور محمد جميح  أشار إلى أن ضرب عدن اليوم يؤكد أن الحوثي خطر على جميع اليمنيين، ويفضح من يفتح جبهات جانبية تخدم الانقلاب. ضرب عدن يكشف أن وقف معركة الحديدة كان خطأ فادحة. لم يفت الأمر والخيار لكم. إما أن تستمروا في معارك جانبية أو توحدوا الجهود لمواجهة الانقلاب. رحم الله الشهداء وشفى الجرحى.

الصحفي المؤتمري كامل الخوداني قال إن الحوثي يصرح عبر وسائل إعلامه بأنه قصف عدن بصاروخ وطائرة مسيرة ، ويقول بأنه قتل من يطلق عليهم المرتزقة ، ويعتبره إنجاز بينما بعض الناشطين مشغولين بتوجيه التهم لحزب الإصلاح ، وعملوا بالمثل القائل : ما قدرش على الحمار تشطر على البردعة.

 وأضاف الخوداني: قد الحوثي يؤكد بأنه الذي قصف وهؤلاء الإعلاميين والصحفيين مشغولين بحزب الإصلاح.

الصحفي على الفقيه قال إن الهجمات التي تعرضت لها عدن اليوم يؤكد أن الخطر لن يزول عن أي مدينة يمنية ما لم يتم إنهاء قبضة الميلشيات على صنعاء واستعادة الدولة الوطنية التي تحمي الجميع وقال بأن الميلشيا تستفيد من حالة الفرقة والشتات التي تعشيها الاطراف التي تواجهها

الصحفي فتحي بن لزرق أدان الجريمة التي أودت بحياة ابو اليمامة وعشرات الجنود و وقال بن لزرق:  على الجميع الوقوف صفا واحدا في مواجهة الإرهاب أياً كان شكله سوى كان حوثي او غيره وخوض معركة واحدة ولا خيار أمام الجميع الا الانتصار فيها.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى