الحكومة تجدد تمسكها بتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق السويد قبل الانتقال لأي خطوة

الحكومة تجدد تمسكها بتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق السويد قبل الانتقال لأي خطوة

جددت الحكومة اليمنية تمسكها بتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق السويد قبل الانتقال لأي خطوات أخرى.

وقال نائب وزير الخارجية محمد الحضرمي "إن مفتاح الحل الشامل والمستدام هو تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في السويد ، وان تنفيذ اتفاق الحديدة ابتداءً بالمرحلة الأولى وفقاً لما تم التوافق عليه في إطار لجنة تنسيق إعادة الانتشار هو الطريق الأنسب للمضي قدما".

وأضاف "أن تنفيذ المرحلة الثانية مرهون بتنفيذ ما ورد في اتفاق الحديدة بشأن السلطة المحلية بشقيها الأمني والإداري"..مشيراً الى أنه لا مجال للحديث عن أي خطوات تشاور قادمة دون التنفيذ الكامل لاتفاق ستوكهولم.

جاء ذلك خلال لقائه بالقائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الامريكية لدى اليمن جنيد منير، سبل تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى