المعارضة السورية بأستانة: قدمنا آليات لوقف إطلاق النار والنظام رفضها

المعارضة السورية بأستانة: قدمنا آليات لوقف إطلاق النار والنظام رفضها

قالت مصادر في وفد المعارضة السورية المشارك بمباحثات أستانة، اليوم الثلاثاء، إن وفد المعارضة تقدم بمقترح يتضمن آليات لوقف إطلاق النار في البلاد، إلا أن وفد النظام رفضها.

وأوضحت المصادر للأناضول، أن تقديم الآلية تم خلال اجتماعات المعارضة مع الضامنين (روسيا وإيران) والأمم المتحدة (خلال المباحثات)، حيث تم نقل المقترح إلى وفد النظام الذي قابله بالرفض.

وأشارت المصادر إلى أن المفاوضات ما تزال جارية حتى اللحظة مع الضامنين والأمم المتحدة، مؤكدة أن "وفد المعارضة يعمل جاهدا على تثبيت وقف إطلاق النار، باعتباره المحور الأساسي للمفاوضات".

ولم تكشف مصادر المعارضة عن نوعية ومضمون هذه الآليات التي تقدم بها، ولا عن أسباب رفض النظام لها.

ويعتبر وقف إطلاق النار في سوريا، على رأس أجندة مباحثات أستانة، الرامية لتثبيت وقف إطلاق النار الساري (جزئياً) منذ 30 كانون أول/ديسمبر الماضي، بضمان كل من تركيا وروسيا، ومنع الخروقات لهذا الاتفاق.

وتتواصل مباحثات أستانة اليوم الثلاثاء، في يومها الثاني، بعد يوم حافل بالسجالات بين وفدي النظام والمعارضة.

وتدور المباحثات على شكل مفاوضات غير مباشرة بين النظام والمعارضة؛ حيث تنتقل الأطراف الضامنة (تركيا وروسيا) مع الأمم المتحدة، بين الطرفين من أجل تثبيت وقف إطلاق النار.

وفي مؤتمر صحفي أمس، قال المتحدث باسم وفد المعارضة، يحيى العريضي، إن وفد المعارضة التقى، الإثنين، بالضامنين (روسيا وتركيا)، ووفد الأمم المتحدة (يترأسه ستيفان دي ميستورا)، وتركزت المباحثات حول تثبيت اتفاق وقف إطلاق النار، واصفا اللقاء بـ"المثمر".

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى