غريفيث: استئناف المشاورات ستكون في أقرب وقت وفقا للمرجعيات الثلاث

غريفيث: استئناف المشاورات ستكون في أقرب وقت وفقا  للمرجعيات الثلاث

قال المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث "إن عملية استئناف المشاورات مع الجانب الحكومي والجماعة الحوثية ستستأنف في أقرب وقت وفق المرجعيات الثلاث" - دون أن يحدد موعداً لذلك – مضيفا " لدينا أيضاً غاية نهائية تتمثل في وضع حد للصراع القائم. ولا يمكننا بلوغ هذه الغاية إلا من خلال اتفاق سياسي شامل في اليمن".

وأضاف في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" يواجه اليمن خطراً حقيقياً في أن يسقط رهينة التوترات الإقليمية. ولا يمكننا السماح بحدوث ذلك. ولا يمكننا السماح للمواطنين اليمنيين العاديين أن يكونوا ضحايا هذه التوترات. نحن في حاجة إلى وقف التصعيد الآن.

وأشار غريفيث "لا أستطيع فقدان التفاؤل. رغم أن هناك الكثير من التحديات التي تواجه عملية السلام وكل يوم ينقضي دون الاقتراب من الحل السياسي يعني المزيد من المعاناة للشعب اليمني ولا مجال أبداً للمزيد من المغامرات العسكرية".


وتابع "لقد عقدت في الآونة الأخيرة اجتماعات مثمرة وبنّاءة للغاية في الرياض، وأبوظبي، ومسقط مع الأطراف المعنية ودول التحالف. ولقد أعربت، من بين أمور أخرى، عن عزمي مواصلة ودفع عملية السلام إلى الأمام، في أقرب وقت ممكن".

وعن المطالبات بتحديد الطرف المعرقل لجهود السلام، قال غريفيث "لقد امتنعت بصفة شخصية ودائمة عن إدانة هذا الجانب أو ذاك. ولطالما نالني الكثير من الانتقادات بسبب موقفي هذا. لكن وظيفتي وسيطاً تقضي بألا أحكم على الآخرين. ومهمتي هي خدمة الأطراف ومساعدتهم على التوصل إلى اتفاق".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى