أحزاب مأرب تؤكد دعمها لاجراءات السلطة المحلية والأمن تجاه الأعمال التخريبية

أحزاب مأرب تؤكد دعمها لاجراءات السلطة المحلية والأمن تجاه الأعمال التخريبية

أكدت الأحزاب السياسية بمحافظة مأرب دعمها لاجراءات السلطة المحلية وألاجهزة الأمنية تجاه الأعمال التخريبية.

وقالت الأحزاب السياسية في بيان لها إن الأحداث الأخيرة التي شهدتها محافظة مأرب  تندرج ضمن المخططات العدائية الرامية للنيل من مأرب  و تقويض الامن والاستقرار والتعايش المجتمعي القائم في المحافظة.
 
ووقفت الأحزاب والتنظيمات السياسية  امام الأحداث الأمنية الاخيرة التي شهدتها المحافظة والناجمة عن قيام مجموعة من العناصر الاجرامية التخريبة ذات علاقة بالدوائر الانقلابية  بالاعتداء على دورية امنية على طريق سد مأرب وهي تقوم بواجباتها الامنية في حماية المجتمع وسلامة أفراده ،وما ترتب على هذه الجريمة من تداعيات أمنية خطيرة اقلقت السكينة العامة وعرضت حياة المواطنين للخطر بحسب البيان 

وعبرت الأحزاب في بيانها عن ادانتها واستنكارها للجريمة مجددة  وقوفها الكامل إلى جانب قيادة المحافظة وأجهزة السلطة المحلية وإجراءاتها المتخذة تجاه الأعمال الاجرامية والتخريبية التي استهدفت أمن الناس وحياتهم عيشهم المشترك.

كما عبرت عن دعمها ومساندتنا للاجهزة الامنية والقضائية واجراءاتها الهادفة إلى تعزيز الامن والحفاظ على السكينة العامة والسلام المجتمعي.


 ودعت جميع أبناء المحافظة وكافة أبناء الشعب اليمني المتواجدين في مأرب إلى الحفاظ على المكتسبات المحققة في المحافظة باعتبارها ومكسباً وطنياً عاماً لأبناء شعبنا اليمني قاطبة.


وقالت الأحزاب :لقد حرصت احزابنا منذ اللحظة الأولى للانقلاب على التوافقات الوطنية والشرعية ومخرجات الحوار الوطني على التمسك بخيار الدولة كأداة ناظمة للحياة المجتمع وتصرف شئونها يناط بها حماية الناس وضمان حرياتهم وصون كرامتهم وعيشهم المشترك وفقاً للقانون.


وأضافت :نجد من الضروري اليوم التأكيد على مواصلة تمسكنا بهذا النهج القويم والعمل بكل السبل والوسائل من أجل تجذيرها في واقع محافظتنا وندعوا الجميع إلى انتهاج ذات المسلك قولاً وعملاً بعيدا عن ضيق الأفق الجهوي والاجتماعي والسياسي.

وأشادت الاحزاب بجهود السلطة المحلية برئاسة محافظ المحافظة خلال الفترة الماضية رغم ظروف الحرب ونتائجها وانعكاساتها على مأرب خاصة والبلاد عامة.


يشار إلى أن بيان الأحزاب صادر عن التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري والحزب الاشتراكي اليمني والتجمع اليمني للاصلاح  بمحافظة مأرب.


وكان حزب الرشاد اليمني فرع  مأرب  قد أصدر بياناً دعا الى رص الصفوف والعمل صفا واحد مع السلطة المحلية والأجهزة الأمنية لمواجهة الأعمال التخريبية التي تستهدف أمن واستقرار المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى