أمهات المختطفين تستنكر الأحكام الحوثية الباطلة بحق المختطفين وتحمل المجتمع الدولي المسؤولية

أمهات المختطفين تستنكر الأحكام الحوثية الباطلة بحق المختطفين وتحمل المجتمع الدولي المسؤولية

استنكرت رابطة أمهات المختطفين الأحكام الصادرة بحق الـ "36" مختطفا من أبنائها الذين صدر حكم بالإعدام بحق "30" منهم بالإعدام والاعدام شنقا وتعزيرا، صباح اليوم الثلاثاء من قبل المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء برئاسة "القاضي عبده راجح" المعين من قبل جماعة الحوثي المسلحة والذي أشار الى أن تنفيذ الحكم سيكون خلال "15" يوما.


وقال بيان رابطة امهات المختطفين إن المحكمة الجزائية بصنعاء أصبحت منعدمة الولاية بعد قرار مجلس القضاء الأعلى رقم (15) 2018م، الذي قضى بإلغاءها ونقل صلاحياتها إلى المحكمة الجزائية المتخصصة بمأرب.


وتابع البيان " لم يكتفِ الحوثيون من محاكمتهم محاكمة باطلة وهزلية لأكثر من عامين واختطافهم منذ ثلاث سنوات،  بل تعرضوا للإخفاء القسري لعدة أشهر تعرضوا خلالها لأساليب وحشية من التعذيب النفسي والجسدي من ضمنها الصعق بالكهرباء والتعليق والضرب المبرح ونزع الأظافر  وإدخال الإبر تحت الأظافر وربط الاعضاء التناسلية بالبوابات وإجبارهم على التعري الكامل وشرب مياه المجاري.


وحملت أمهات المختطفين المجتمع الدولي وعلى رأسهم الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي ما آلت إليه قضية أبنائنا المختطفين، كما حملت جماعة الحوثي المسلحة حياة وسلامة جميع أبنائنا المختطفين والمخفيين قسرا.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى