الذهب يسجل أكبر نسبة تراجع في عام بعد هدنة الحرب التجارية

الذهب يسجل أكبر نسبة تراجع في عام بعد هدنة الحرب التجارية

سجلت أسعار الذهب أكبر نسبة تراجع في عام بعد الهدنة التي توصل إليها الرئيسان الأميركي والصيني على هامش قمة مجموعة العشرين في أوساكا، ما وجه ضربة إلى الملاذات الآمنة.

 

وكانت أسعار الذهب ارتفعت 8% خلال يونيو، وسجلت في الخامس والعشرين من الشهر الماضي أعلى مستوى لها في 6 سنوات وسط تأزم الحرب التجارية، وتزايد التوقعات باتباع البنوك المركزية سياسات نقدية أكثر مرونة.

 

لكن انتكاسة الذهب قد تكون مؤقتة، مع تركيز المستثمرين على بيانات الوظائف الأميركية المنتظرة يوم الجمعة، بحثًا عن أدلة على الخطوة التالية للاحتياطي الفيدرالي وما إذا كان سيخفض أسعار الفائدة كما هو متوقع.

 

وتراجعت أسعار الذهب نحو 2% اليوم الاثنين إلى أدنى مستوياتها في أكثر من أسبوع، مع تعزز الدولار وإقبال المستثمرين على الأصول عالية المخاطر بعد أن اتفقت الولايات المتحدة والصين على استئناف محادثات التجارة.

 

وانخفض السعر الفوري للذهب 1.7% إلى 1384.81 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن تراجع إلى أدنى مستوياته منذ 20 يونيو عند 1381.51دولار.

 

ونزلت عقود الذهب الأميركية الآجلة 1.8% إلى 1388.20 دولار للأوقية.

 

وقال مايكل مكارثي، كبير استراتيجيي السوق لدى "سي ام سي ماركتس": "إعادة فتح محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين جعلت المستثمرين يعاودون النظر صوب النمو. نرى دعماً جيداً لأسواق الأسهم في أنحاء المنطقة وطلباً أقل على الملاذات الآمنة".

 

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.9% في المعاملات الفورية إلى 15.19 دولار للأوقية، واستقر البلاديوم عند

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى