نشطاء: سقطرى قالت كلمتها "لا للمليشيا المناطقية لا لمشاريع التقسيم"

نشطاء: سقطرى قالت كلمتها "لا للمليشيا المناطقية لا لمشاريع التقسيم"

دعماً للشرعية، والدولة الاتحادية، واليمن الموحد، خرج الآلاف من أبناء محافظة أرخبيل سقطرى اليوم، ليقولوا كلمتهم الأولى والأخيرة، أمام مشاريع التخريب والتمزيق والمؤامرات التي تحاكم على وحدة اليمن ومشروعه الاتحادي.

قالت سقطرى كلمتها، وأسمعت كل اليمنيين والإقليم وأحرار العالم، "بالروح بالدم نفديك يا يمن". من قلب المحيط قالت سقطرى كلمتها، بهذا غرد سفير اليمن في الأردن ووزير الإعلام السابق علي العمراني، مضيفاً "تقول سقطرى : أنا أرض يمنية وبحر يمني، وشعب يمني، منذ الأزل وإلى الأبد. سقطرى البعيدة عن شرور الحوثي، يجب أن تبقى أبعد ما تكون عن أي وجود للآخرين وذرائعهم . سقطرى الجزيرة الأكثر أمنا في العالم لا تحتاج نخبة ولا حزاما ولا كثرة كلام".

وتناقل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، صور التظاهرات التي خرجة في عاصمة المحافظة جزيرة "حديبوه"، مؤكدين أنه المرة الأولى التي يخرج فيها أبناء سقطرى بهذا الشكل، وهو ما يعني رفض سكان الارخبيل جر محافظتهم للتخريب ومحاولة إثارة النعرات والمشاكل والخلافات بين أبناء الوطن الواحد.

لا مساومة على الوطن

وكتب القيادي في مقاومة عدن، عادل الحسني، معلقاً على صور المتظاهرين من أبناء سقطرى، قائلاً :مباشر من سقطرى .خرجت سقطرى ممثلة بمحافظها محروس حرسه الله ومشائخها وشبابها وأبنائها ونسائها بهذه الحشود الكبيرة . خرجت سقطرى لتسمع العالم كله هويتها وأصالتها , خرجت سقطرى لتوصل رسالة للطامعين الا مساومة في ذرةٍ من ترابها؛

خرجت سقطرى لتُحطم كل المؤامرات التي تحاك ضدها ، خرجت سقطرى رافعةً علم بلادها معتزة ومتشرفة بيمانيتها غير آبهةٍ بمكر الماكرين ولا جشع الطامعين مستعينة بالله رب العالمين".

يمن الغد

وغرد مراسل قناة العربية والحدث هاني الصفيان، قائلاً "أهالي الجزيرة الأمنه " أرخبيل سقطرى " اليمنية ، يرفضون الميليشيات الحوثية ومحاولات استهداف آمن واستقرار سقطرى . مسيرة جماهيرية حاشدة يتقدمها المحافظ ، تأييداً للرئيس اليمني عبدربه هادي".

وأضاف معلق على حسابه الموثق، على مقطع فيديو للمتظاهرين في سقطرى، "جذر وهوية اليمني.. هذه الصورة تنتمي للمستقبل هذا يمن الغد الذي سيتجاوز الطائفية والمناطقية والمليشيات المسلحة ومشاريع التفتيت ومحاولات اقتسام جسد (اليمن ) المنهك بالحرب والفقر .. الشعوب تعرف جيدا كيف تعبر عن مكنونها الوطني في مواجهة الهويات الطارئة".

وأكد رئيس الدائرة الإعلامي للتجمع اليمني للإصلاح الاستاذ علي الجرادي، ما ذهب إليه الصفيان، بأن حشود ابناء سقطرى تنتمي للمستقبل الموحد لليمن.

ودون الجرادي على حسابه بتويتر قائلاً "سقطرى جذر وهوية اليمني.. هذه الصورة تنتمي للمستقبل هذا يمن الغد الذي سيتجاوز الطائفية والمناطقية والمليشيات المسلحة ومشاريع التفتيت ومحاولات اقتسام جسد (اليمن ) المنهك بالحرب والفقر".

وأوضح الجرادي أن الشعوب تعرف "جيدا كيف تعبر عن مكنونها الوطني في مواجهة الهويات الطارئة".

  

استفتاء

وقال الكاتب والمحلل السياسي مصطفى راجح ، أن تظاهرة أبناء سقطرى الحيّة "تذكرنا بوجهنا المغيب. تذكرنا بإنتماءنا. تذكرنا بقضيتنا الجامعة. تذكرنا بأن اليمن لن تموت".

واعتبر وزير النقل صالح الجبواني، تظاهر أبناء سقطرى دعماً للشرعية والدولة المدنية، بمثابة استفتاء شعبي على المشروع الاتحادي الذي يحمله الرئيس عبدربه منصور هادي.

وأضاف الجبواني في تغريدة على تويتر "تظاهرة سقطرى الكبرى هي أول استفتاء على الدولة اليمنية الاتحادية بأقاليمها الستة.. مشروع الرئيس هادي يتعملق على الأرض".

وأشار الوزير إلى زوال المشاريع الصغرية والا قومية "تنزوي وتتآكل المشاريع التفتيتية التقسيمية والأطماع اللا مشروعة في بلادنا".

نحتاج للابتعاث

وأشار وكيل وزارة الإعلام الاستاذ عبدالباسط القاعدي، إلى العلم الوطني الذي رفعه المتظاهرين في سقطرى، "تكتسي بالعلم الوطني وتردد بالصوت العالي (بالروح بالدم نفديك يا يمن)".

وأوضح القاعدي إلى حاجة اليمن لمثل هذا النشاط - بين الفينة والأخرى- "الذي يرفع منسوب الوطنية لدينا في ظل هذا الكساد العظيم في سوق القيم والمبادئ بفعل المؤثرات اللاوطنية"، مشيداً بمحافظ سقطرى الشاب رمزي محروس.

وعلق الصحفي فتي أبو النصر على تظاهرة أبناء سقطرى قائلاً "اليمن..قالتها سقطرى اليوم بانبعاثة خالدة"

وأكد الدكتور أبراهيم العنسي أن تظاهرة أبناء سقطرى وخروجهم الكبير، تكشف حقيقة تلهف الشعب اليمني للدولة والنظام والحياة بحرية وكرامة وسلامة.

لا تمثل حزب أو جماعة

وتساءل محامي الرئيس السابق، محمد المسوري، إذا ما أتيحت الفرصة لليمنيين في المحافظات الأخرى للتظاهر، مضيفاً على تويتر "هؤلاء هم أبناء سقطرى. خرجوا بهذا العدد الكبير بالرغم من الظروف المحيطة. فكيف لو أتيح المجال للبقية في المحافظات الأخرى؟ هذه رسالة واضحة وقوية لمن يفهم. حفظكم الله جميعا يا أحرار الوطن".

واستبعد رئيس تحرير عدن الغد فتحي بن لزرق ، أن يكون المتظاهرين في سقطرى يمثلون حزباً أو جماعة أو طرف واحد "ليسوا إصلاحيين" لافتاً إلى أن خروج الناس من أجل تصحيح الأخطاء الفادحة التي أصابت الوطن وتدارك المواقف، في إشارة منه إلى معالجة العلاقة بين الشرعية والتحالف العربي.

وأكد النشطاء والصحفيون والسياسيون، أن سقطرى قالت كلمتها بوضوح ورفضت مشاريع التقسيم والتفتيت، وأعلنت دعمها للشرعية والدولة الاتحادية والسلام والكرامة والحرية.. متسائلين عن ماذا بعد قول سقطرى كلمتها، (في إشارة إلى الجهات التي تحاول العبث بأمن واستقرار).

وطالب النشطاء والمغردون الحكومة اليمنية ورئاسة الجمهورية، باتخاذ مواقف حازمة في مواجهة مشاريع التقسيم، ومبادلة أبناء سقطرى الوفاء بالوفاء، باستكمال عملية التحرير وانهاء الانقلاب وبسط سيطرة الدولة على كامل اليمن، وإعادة الأمان والسلام. موضحين أن الشعب مع الرئيس الشرعي والحكومة حتى تحقيق مشروع الدولة الاتحادية ورفع راية اليمن في جبال مران.


- المصدر | الصحوة نت

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى