الجزائر في نزهة كينية بأمم إفريقيا

الجزائر في نزهة كينية بأمم إفريقيا

يخوض المنتخب الجزائري، غدًا الأحد، مواجهة أشبه بالنزهة الكروية عندما يصطدم بنظيره الكيني في الجولة الأولى للمجموعة الثالثة من بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقامة بمصر.

ويسعى المنتخب الجزائري الملقب بـ"ثعالب الصحراء" لاستهلال البطولة القارية بانتصار يريح أعصابه ويرفع الروح المعنوية للاعبيه خلال مشواره بالبطولة القارية.

ومن المنتظر أن يدفع جمال بلماضي المدير الفني باللاعب سفيان فيغولي في مركز الوسط الملعب، بالرغم من أنه اعتاد على اللعب في مركز الجناج بغلاطة سراي التركي.

ويأتي قرار بلماضي، بسبب رغبته في الاعتماد على رياض محرز ويوسف البلايلي في مركزي الجناح، بالإضافة إلى قدرة فيغولي على القيام بالدور الدفاعي.

ويعاني المنتخب الجزائري من نقص في وسط الملعب، بعد إصابة فيكتور لكحل وأسامة شيتة، وتراجع مستوى نبيل بن طالب وتايدر في الفترة الأخيرة.

على الجانب الآخر، يحاول المنتخب الكيني لتحقيق المفاجأة في لقاء الغد وأن يكون "الحصان الأسود" في البطولة القارية.

ويعتمد المنتخب الكيني على مجموعة من الأوراق الهجومية المتمثلة في ميكاييل أولونجا وجمعه مسعود شوكا وجون افيري.

وستكون مواجهة الغد هي الخامسة بين المنتخبين، حيث حقق المنتخب الجزائري الفوز في مباراتين، مقابل مباراة واحدة لكينيا، وخيم التعادل بينهما في لقاء وحيد.

وسجل لاعبو الجزائر 5 أهداف في الشباك الكينية، فيما أحرز لاعبو كينيا ثلاثة أهداف في المرمى الجزائري

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى