انتشار حمى الضنك والملاريا بسبب مياه الأمطار والمجاري الراكدة في عدن

انتشار  حمى الضنك والملاريا بسبب مياه الأمطار والمجاري الراكدة في  عدن

انتشر فيروس حمى الضنك والملاريا في العاصمة المؤقتة عدن بسبب المياه الراكدة في شوارع المدينة بعد أيام من هطول أمطارٍ غزيرة، وتحقن المياه المختلطة بمياه المجاري في الشوارع والأحياء.

وقالت مصادر طبية لـ " الصحوة نت " إن قرابه 100 حالة من المواطنين وصلت الى المشافي والمراكز الصحية بالمدينة مُصابة بفيروسي حمى الضنك والملاريا.

وبحسب مراسل " الصحوة نت" فان المجاري طفحت الى الشوارع بعد هطول امطار غزيرة على المحافظة تسبب بعمليات احتقان للمياه في الشوارع لأيام طويلة الأمر الذي قد يُسهم بشكل مباشر في انتشار الأوبئة والأمراض.

وبالتزامن مع عودة تفشي وباء الكوليرا إلى اليمن فقد شكلت ظاهرة طفح مياه المجاري واحتقان مياه الأمطار في شوارع المدينة لأيام طويلة مصدر قلق للمواطنين من انتشار الأوبئة في ضل استمرار عجز السلطات المحلية في حل إشكالية احتقان المياه في الشوارع والأحياء وايجاد نظام تصريف للمياه.

ودعا مواطنون السلطات المحلية في عدن الى تدارك الوضع الصحي في المدينة والعمل على إزالة كل المياه الراكدة من شوارع المدينة وازالة مياه المجاري والعمل على انتشال وضع المدينة الحالي الذي ينذر بكارثة صحية بين أهالي المنطقة .

وكانت شوارع العاصمة المؤقتة عدن قد تحولت إلى بحيرات لمياه الأمطار ومياه الصرف الصحي بعد هطول امطار غزيرة على المدينة تسببت بغرق عدد من المنازل في عدد من مديريات المدينة .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى