رئيس الوزراء يصل الإمارات في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام

رئيس الوزراء يصل الإمارات في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام

وصل رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، في إطار زيارة رسمية تستغرق عدة أيام، تلبية لدعوة الحكومة الإماراتية.

وبحسب وكالة سبأ، كان في مقدمة مستقبلي رئيس الوزراء الدكتور معين والوفد المرافق له الذي يضم عدد من الوزراء والمسؤولين بالحكومة بمطار أبوظبي، كل من وزيرة دولة الإمارات لشؤون التعاون الدولي ريم الهاشمي، وسفير اليمن لدى الإمارات فهد المنهالي والسفير الإماراتي لدى اليمن سالم الغفلي.

ويلتقي رئيس الوزراء خلال زيارته عددا من المسؤولين الإماراتيين لبحث المستجدات والتطورات الراهنة بشأن الملف اليمني على مختلف الأصعدة والمستويات، وكذا بحث عدد من القضايا والملفات ذات الصلة بالشؤون التنموية والخدمية والتعافي الاقتصادي وإعادة الإعمار، وجهود تعزيز علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين، ومواصلة الدور والدعم الإماراتي لليمن واليمنيين بمختلف مجالات وقطاعات الحياة، وذلك في إطار مشاركة الإمارات بشكل فاعل بتحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية.

وأكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك بتصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أهمية الزيارة إلى دولة الإمارات، واصفا الزيارة بالتاريخية، كون اليمن والإمارات يخوضان معركة المصير المشترك ضد المشروع الطائفي الإيراني من أجل استعادة الدولة والقضاء على الانقلاب الحوثي وصولا إلى تحقيق السلام وطي صفحة الحرب وتخفيف معاناة اليمنيين نتيجة جرائم الحوثيين والانطلاق صوب البناء والتنمية، مشيدا بجهود ومواقف القيادة الإماراتية ممثلة برئيس دولة الإمارات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس دولة الإمارات - رئيس مجلس الوزراء - حاكم إمارة دبي، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى جانب اليمن اليمنيين.

وأعرب عن ثقته بنجاح الزيارة التي يعول عليها كثيرا بتحقيق نتائج إيجابية، من خلال مناقشة العديد من الملفات بالجوانب السياسية والاقتصادية والإنسانية والتنموية والعسكرية والجهود المبذولة تجاه تحقيق السلام الشامل الدائم والعادل المبني على المرجعيات الثلاث للأزمة اليمنية المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وبمقدمتها القرار 2216 ومخرجات الحوار الوطني الشامل، إضافة إلى اتفاق ستوكهولم.

رافق رئيس الوزراء، كل من وزراء الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس لطفي باشريف، والنفط والمعادن أوس العود، والتخطيط والتعاون الدولي الدكتور نجيب العوج، والكهرباء المهندس محمد العناني، ومدير مكتب رئيس الوزراء أنيس باحارثة، ونائب وزير المالية سالم بن بريك وعدد من مستشاري رئيس الوزراء والمعنيين

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى