الحماية الرئاسية تنسحب من الضالع بعد تعرضها لهجمات مسلحة من قبل قوات الحزام

الحماية الرئاسية تنسحب من الضالع بعد تعرضها لهجمات مسلحة من قبل قوات الحزام صورة تعبيرية

انسحبت قوات تابعة لألوية الحماية الرئاسية اليوم الأربعاء، من جبهات الضالع بعد وصولها للمشاركة في المعارك ضد الميليشيا الانقلابية.

وكانت الحماية قد سيطرت على مواقع رئيسية في قعطبة عقب ساعات من وصولها.

وقالت مصادر عسكرية في الحماية إنها تفاجئت قوات الحماية الرئاسية بأطلاق الرصاص والأعيرة النارية  المختلفة  عليها من المواقع الخلفية لقوات ما تسمى الحزام الأمني فيما حاصرت قوات الحزام الأمني لحصار مقر القيادة.

ودفعت قوات الحماية الرئاسية بقوات خلال الأسبوع الماضي استطاعت تطهير عدداً من التباب في حمر شمال قعطبة من أيادي مليشيات الحوثي وتطهير عدد من القرى أسفل نقيل الشيم الرابط بين مريس وقعطبة.

وكشفت قوات الحماية الرئاسية تعرض قواتها للإيقاف من قبل نقطة تابعة للحزام الامني حيث طٌلب من القوة النزول من الاطقم وتسليمها وهو الامر الذي قوبل بالرفض لتندلع اشتباكات اخرى خلفت قتلى وجرحى.

وأبدت قيادة الحماية الرئاسية أسفها الشديد للتحريض والافتراء الذي تتعرض له الوية الحماية الرئاسية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى