تحالف القوى السياسية بتعز يعبر عن أسفه لتصريحات ممثلي التنظيم الناصري

تحالف القوى السياسية بتعز يعبر عن أسفه لتصريحات ممثلي التنظيم الناصري صورة إرشيفية

عبر تحالف القوى السياسية المساند للشرعية في تعز عن أسفها من تصريحات المسؤول الإعلامي للتنظيم الوحدوي الناصري.

وجاء في بيان تحالف القوى السياسية: "تأسف أحزاب التحالف  السياسي لما صدر عن الإخوة ممثلي التنظيم الناصري من مبررات واهية وتصريحات وسلوكيات غير مسؤولة لا تحترم العلاقات بين المكونات السياسية، وتسهم باثارة المزيد من المناكفات الاعلامية، والتي وبلا شك تعيق التحالف السياسي عن تحقيق اهدافه السامية التي تأسس لأجل تنفيذها". 


نص البيان

 وقفت الهيئة التنفيذية لتحالف القوى السياسية المساندة للشرعية بمحافظة تعز أمام التصريح الصادر عن المسؤول الإعلامي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري بتعز والذي وجه فيه اساءة لتحالف الاحزاب السياسية المساند للشرعية، والذي يعد حزبه جزءً منه.

والذي تسبب في حدوث بلبلة اعلامية لا مبرر لها .

وحرصاً من تحالف القوى السياسية على اطلاع  الرأي العام على الحقيقة ، كان لابد من الايضاح بما يأتي :

 

فإنه وبسبب الأحداث العنيفة التي دارت رحاها في المدينة القديمة، فقد جرى دعوة احزاب التحالف السياسي لاجتماع طارئ صباح يوم الجمعة الموافق 26 ابريل 2019م، والأحداث لا تزال تدور رحاها في المدينة القديمة، وذلك لتدارس الموقف واتخاذ ما يلزم، إلا أنه مع الأسف لم يكتمل النصاب القانوني للاجتماع، بسبب تعذر البعض عن الوصول بسبب الاحداث، فتقرر تأجيل الاجتماع لمدة 24 ساعة.

 

في صباح اليوم التالي السبت الموافق 27 أبريل 2019م، جرى عقد اجتماع بنصاب متوفر ، كان ذلك بعد أن توصلت أطراف النزاع إلى اتفاق وقف اطلاق النار وخروج  الكتيبة الخامسة التابعة للواء 35 مدرع إلى مسرح عملياتها في منطقة الكدحة.

 

وفي الاجتماع ناقش الحاضرون وبحضور ممثل التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري الأخ عارف الأثوري الاحداث والمواجهات التي جرت وما تم التوصل اليه من اتفاق يفضي إلى نزع فتيل العنف ويحقن الدماء.

ثم خلص الاجتماع إلى توافق المجتمعين على اصدار بيان حددت نقاطه في الاجتماع، واتفق عليها بإجماع الحاضرين، وهي نفس النقاط الواردة في البيان الصادر في اليوم ذاته السبت: 27 أبريل 2019م.

 

وعقب صدور البيان تفاجأنا بتصريح للمسؤول الاعلامي للتنظيم الناصري الذي يشنع فيه على التحالف السياسي وبلغة خارجة عن اللياقة السياسية.

 

في الاجتماع الدوري يوم الاثنين الموافق 29 ابريل 2019م وقف المجتمعون أمام تصريح المسؤول الاعلامي للتنظيم الناصري، فكان مبرر ممثل التنظيم أن هناك نقطة اضيفت في البيان الصادر عن التحالف السياسي لم يتم الاتفاق عليها ونصها كالآتي:

 

(( يدعو التحالف السياسي إلى انهاء أي مسميات او تشكيلات و دمجها  بالجيش الوطني بصورة كاملة و مهنية طبقاً للأصول العسكرية  في بناء القوات المسلحة الوطنية )).

 

مع ان هذه النقطة نوقشت في اجتماع السبت ولم يكن للأخ ممثل التنظيم الناصري أي اعتراض أو تحفظ عليها.

 

الجدير بالذكر : 

أن هذه النقطة واردة في برنامج تحالف القوى السياسية وتمثل مطلب جمعي للقوى السياسية في تعز .

 

وعليه وبناءً على ما تقدم :

تأسف احزاب التحالف  السياسي لما صدر عن الإخوة ممثلي التنظيم الناصري من مبررات واهية وتصريحات وسلوكيات غير مسؤولة لا تحترم العلاقات بين المكونات السياسية، وتسهم باثارة المزيد من المناكفات الاعلامية، والتي وبلا شك تعيق التحالف السياسي عن تحقيق اهدافه السامية التي تأسس لأجل تنفيذها. 

 

صادر من احزاب التحالف السياسي :

1- المؤتمر الشعبي العام.

2- التجمع اليمني للاصلاح

3- الحزب الاشتراكي اليمني.

4- حزب البعث العربي الاشتراكي.

5- اتحاد الرشاد اليمني.

6- حزب العدالة والبناء.

7- رابطة اليمن الاتحادي.

8- اتحاد القوى الشعبية.

9- رابطة ابناء اليمن رأي. 

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى