وزير الأوقاف: ستنتصر الجمهورية ومن يعتقد عودة الإمامة فهو واهم

وزير الأوقاف: ستنتصر الجمهورية ومن يعتقد عودة الإمامة فهو واهم

أكد وزير الأوقاف والإرشاد الدكتور أحمد عطية أن الصراع بين الإمامة والجمهورية قديم،  ومن يعتقد أن اليمن ستعود إمامية بعد هذه الدماء فهو يعيش في بحر من الأوهام والخرافات.

وقال الوزير عطية خلال إلقائه خطبة الجمعة اليوم بجامع الرضوان في مدينة مأرب، إن اليمن بلد جمهوري شوروي ديمقراطي، وفيه التعددية السياسية كأساس للوصول للحكم من خلال المنافسة بالانتخابات، ولكن الحوثي رفض الانخراط في العمل السياسي؛ لأن مشروعه أن تتحول اليمن ملكية خاصة له ولسلالته، ويبقى الشعب كله رعية وخدم لديه.

وأوضح الوزير أن من أقوى مزلزلات العروش الظلم، وأعظم الظلم العبث بالمال العام ، ومال الدولة محرم؛ لأن خصم آكلي أموال الدولة كل الشعب فهو أكثر بشاعة من المظالم الخاصة لأن الخصم واحد.

وأكد وزير الأوقاف  بأن الدولة لن تقوم بالمعنى الصحيح الا بالضرب بيد من حديد، وفرض الهيبة وحزم القرار ضد العابثين دون اي  مجاملة.

كما دعا في خطبته إلى  توحيد صف الشرعية فهو أقوى طريق للنصر، وعلى الجميع إعطاء إجازة مفتوحة للحزبية والمناطقية والقبلية، حتى إنهاء الإنقلاب وأحمق الناس وأغباهم، من يثير هذه الخلافات في هذه المرحلة الخطيرة من تاريخ اليمن .

وتابع بأننا لدينا قيادة واحدة منتخبة فقط، وهي مظلة الشرعية بقيادة فخامة رئيس الجمهورية، ومجلس النواب شرعية داعمة ومساندة لشرعية الرئيس، ونتطلع الى دوره المعهود والمشكور في فضح الحوثي أمام العالم.

وشكر التحالف العربي بقيادة المملكة العربية  السعودية ، في الوقوف معنا لمواجهة تمدد إيران، ونتطلع الى المزيد لأن مكانة اليمن الصحيحة في حضنه العربي والإسلامي ، لا في حضن إيران ومشاريعها.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى