تراجع عقود النفط الآجلة بعد تطمينات بوفرة إمدادات السوق

تراجع عقود النفط الآجلة بعد تطمينات بوفرة إمدادات السوق

تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام في تعاملات الأربعاء، مدفوعة بتطمينات من كبار منتجي النفط حول العالم، حول وفرة الإمدادات للسوق العالمية.

وصعدت خلال اليومين الماضيين أسعار النفط قرب ذروتها في 6 شهور، بعد إعلان الولايات المتحدة وقف إعفاءات شراء 8 دول للنفط الإيراني، اعتبارا من 2 مايو/ أيار المقبل.

وطمأنت بلدان مثل الإمارات والسعودية والعراق، الأسواق العالمية، بوجود وفرة في الإمدادات، وقدرتها على سد أي فجوة تنجم من "تصفير" صادرات النفط الإيراني، وهو ما تطمح له الإدارة الأمريكية.

وبحلول الساعة (07: 20 ت.غ)، تراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يونيو/ حزيران، بنسبة 0.54 بالمئة أو 40 سنتا، إلى 74.11 دولارا للبرميل.

كذلك، هبطت العقود الآجلة للخام الأمريكي نايمكس تسليم يونيو/ حزيران، بنسبة 0.69 بالمئة أو 46 سنتا، إلى 65.89 دولارا للبرميل.

الإثنين الماضي، فاجأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أسواق النفط العالمية، بإعلانه وقف إعفاء 8 دول من عقوبات شراء النفط الإيراني، كانت حصلت عليه نهاية 2018، اعتبارا من 2 مايو/ أيار المقبل.

والبلدان الثمانية الحاصلة على الإعفاء الأمريكي: تركيا، والصين، والهند، وإيطاليا، واليونان، واليابان، وكوريا الجنوبية، وتايوان.

وكانت إيران حتى نهاية أكتوبر الماضي، ثالث أكبر منتج للنفط الخام في "أوبك" بحجم إنتاج يومي 3.82 ملايين برميل، تراجعت لاحقا إلى المرتبة الرابعة بعد السعودية والعراق والإمارات، إلى 2.69 مليون برميل يوميا.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى