مواطنون بحزم العدين يشكون حرمانهم من صرف مساعدات غذائية مقدمة من برنامج الغذاء العالمي

مواطنون بحزم العدين يشكون حرمانهم من صرف مساعدات غذائية مقدمة من برنامج الغذاء العالمي

اشتكى مواطنون في محافظة إب وسط اليمن من حرمانهم من المساعدات الإنسانية والإغاثية بسبب تدخلات نافذين من مليشيا الحوثي الانقلابية.

وقالت مصادر محلية في مديرية حزم العدين غرب محافظة إب إن المواطنين حرموا من صرف المساعدات الإنسانية المقدمة من برنامج الغذاء العالمي. 

وبحسب المصادر فإن مشرف مليشيا الحوثي الإنقلابية في مديرية حزم العدين المدعو أبو بشار الشبيبي ومعه نافذين من المليشيا الحوثية ضغطوا على العاملين لدى منظمة الغذاء العالمي لتنفيذ عملية صرف مواد غذائية للمواطنين بحسب ما يراه المشرف الحوثي ومن يعمل تحت إدارته غير أن تلك الضغوطات لم يتم الإستجابة لها بشكل كامل.

وأضافت المصادر بأن عدد من العاملين لدى منظمة الغذاء العالمي تعرضوا للسجن بعد محاولة رفضهم ضغوط قيادات مليشيا الحوثي الانقلابية في الوقت الذي يتعرضون لابتزازات متكررة أثناء عملية التوزيع من قبل مليشيا الحوثي. 

وأكدت المصادر بأن المساعدات الغذائية المقررة صرفها خلال شهري مارس وابريل لم يتم صرفها ولم يعرف الأسباب الرئيسية لعملية توقف الصرف التي كانت سارية خلال الفترة الماضية. 

وتحدثت المصادر عن أكثر من سبعة ألف حالة غذائية لم يتم الصرف لها وسط مطالبات من الأهالي بمحاسبة المتسبببن بذلك باعتبارها جريمة في حق المواطنين الذين يعانون من تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى