رئيس هيئة الأركان ووكيل وزارة الداخلية يناقشان الوضع الأمني للمحافظات المحررة

رئيس هيئة الأركان ووكيل وزارة الداخلية يناقشان الوضع الأمني للمحافظات المحررة

ناقش رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد علي المقدشي، ووكيل وزارة الداخلية لقطاع الأمن والشرطة اللواء دكتور أحمد الموساي، تجهيز القوة الأمنية التي ستتولى أمن وحماية المنشئات والمرافق الحكومية في أمانة العاصمة وعدد من المحافظة بعد تحريرها من المليشيات.

جاء ذلك في اجتماع عقده المقدشي والموساي، اليوم الثلاثاء في مارب، مع قيادة الأجهزة الأمنية لمحافظة مارب، الجوف، البيضاء، صنعاء، والحديدة.

وأكد المجتمعون على العمل من أجل تحقيق تطلعات آمال الشعب اليمني في بناء مؤسساته الأمنية والعسكرية بعيدة عن المناطقية والحزبية التي زرعتها مليشيات الحوثي والمخلوع صالح.

كما ناقش الاجتماع عدد من القضايا الأمنية الجوهرية في تلك المحافظات، والعمل مستقبلا على ترسيخ الأمن والاستقرار، مشيدين بأداء الأجهزة الأمنية بمحافظة مارب ودورها في تثبيت الأمن والحفاظ على السكينة العامة.

كما استعرضت قيادات الأجهزة الأمنية المتواجدة أبرز المعوقات الأمنية التي ستخلفها المليشيات بعد طردها.

من جهته أبدى رئيس هيئة الأركان العامة اللواء المقدشي تعاون الجيش مع قيادة وزارة الداخلية لتذليل كافة الصعوبات والمعوقات التي تواجه أداء الأجهزة الأمنية.

في سياق متصل عقد وكيل وزارة الداخلية اللواء دكتور أحمد الموساي، اجتماعا مع قيادات الأجهزة الأمنية بالمحافظة لمناقشة الوضع الأمني، مثمنا جهودها في تثبيت الأمن، مشددا على أهمية تضافر جهود الأجهزة الأمنية حتى ينعم الجميع بالأمن والاستقرار.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى