أنظار العالم تتجه نحو "سيئون" لمتابعة الحدث الوطني الهام

أنظار العالم تتجه نحو "سيئون"  لمتابعة الحدث الوطني الهام

تتجه أنظار العالم اليوم الى مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، التي تستعد لاحتضان الحدث التأريخي الهام، والمتمثل بانعقاد مجلس النواب لأول مرة منذ الانقلاب الحوثي على الشرعية.

وبحسب مراسل الصحوة نت فإن  المدينة تعيش أجواء هادئة ومستقرة، وسط إجراءات أمنية وعسكرية مشددة قبل ساعات من انطلاق جلسات البرلمان اليمني الذي ستحتضنه المدينة.

وقال مراسلنا، إن انتشارا أمنيا وعسكريا كبيرا تشهده شوارع المدينة، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتفتيش دقيق تقوم بها النقاط العسكرية والأمنية المنتشرة بالمدينة. 

ومن المقرر أن يصل رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وعدد من مسؤولي الدولة وعدد من سفراء الدول العربية والغربية لحضور الجلسة غير الاعتيادية للمجلس.

وكانت مصادر برلمانية قد أكدت لـ"الصحوة نت" وصول 142 نائباً برلمانياً إلى مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، وأن النصاب 135 نائباً وهو الأغلبية من أصل 268، سيما بعد وفاة 33 نائب.

 وكان قد وصل رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، الجمعة، الى مدينة سيئون، برفقة عدد من الوزراء والمسؤولين، لحضور الجلسة.

وأكد رئيس أركان المنطقة العسكرية الأولى العميد الركن يحيى محمد أبو عوجاء، أن قوات المنطقة والحماية الرئاسية بإسناد التحالف العربي، تعمل بشكل فعال ومنتظم لتنفيذ الخطة الأمنية لتأمين انعقاد جلسة مجلس النواب.

وفي وقت سابق قال محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج البحسني إن الاستعدادات الأمنية عالية لتأمين الحدث الوطني الهام الذي ستشهده مدينة سيئون

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى