ثنائية برشلونة.. تدفع غريزمان للندم على فيلم "القرار"

ثنائية برشلونة.. تدفع غريزمان للندم على فيلم "القرار"

ربما كان أنطوان غريزمان أكبر الخاسرين عندما تلقى فريقه أتلتيكو مدريد هزيمة قضت على آماله بنيل لقب الدوري الإسباني أمام برشلونة بهدفي لويس سواريز وليونيل ميسي.


ومع الضغط الشديد الذي مارسه الفريق الكتالوني يوم السبت ليتقدم بفارق 11 نقطة في الصدارة ضمن الصراع على اللقب، قد شعر اللاعب الفرنسي بالحسرة على ضياع الفرصة منه.

وكان غريزمان، المتوج مع بلاده بكأس العالم 2018، بطلاً لقصة طويلة في الصيف الماضي عندما اقترب من التعاقد مع برشلونة، قبل أن يقرر البقاء مع أتلتيكو مدريد، في خطوة مفاجئة.


وأنتج جيرارد بيكيه مدافع برشلونة فيلماً سمي بـ"القرار" يتحدث عن الفترة التي قضاها المهاجم الفرنسي وهو يفكر بين الرحيل إلى برشلونة أو البقاء مع فريقه.

وكان مهاجم أتلتيكو سيصبح عنصرا مثاليا في الجانب الأيمن من هجوم برشلونة ومصدر إمداد للويس سواريز وليونيل ميسي اللذين سجلا هدفي برشلونة في نو كامب.


وأثار الفيلم ضجة كبيرة في برشلونة خصوصاً تجاه بيكيه، الذي يعتبر القائد الثالث في النادي، لكن النادي الكتالوني سار في موسمه دون التعاقد مع النجم الفرنسي الذي رصد له مبلغ 100 مليون يورو.


وعجر غريزمان عن إيجاد الحل أمام برشلونة في مباراته الأولى بملعب كامب نو، وواصل أرقامه السيئة أمام العملاق الكتالوني، بعدما فشل في التسجيل بمرماه في 9 مباريات دورية، بينما صنع هدفاً واحداً.


ولم يعد لدى أتلتيكو بقيادة غريزمان ما يلعب من أجله خلال ما تبقى من الموسم بعدما خرج من جميع البطولات، مع تركيز برشلونة أنظاره على ثلاثية تاريخية

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى