زعيل:المليشيا لا ترغب بالسلام وعلى المجتمع الدولي ادانتها واتخاذ موقف حاسم

زعيل:المليشيا لا ترغب بالسلام وعلى المجتمع الدولي ادانتها واتخاذ موقف حاسم

حذر عضو فريق لجنة اعادة الانتشار  العميد ركن عسكر زعيل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي من الإبقاء على الوضع في اليمن كما هو عليه دون تحقيق تقدم على طريق تنفيذ اتفاق ستوكهولم. 

وطالب زعيل في تصريح نقلته صحيفة "عكاظ" المجتمع الدولي بحسم خياراته في الحديدة، وإدانة مليشيا الحوثي الإرهابية واتخاذ موقف حاسم وداعم للتحالف العربي لمواصلة جهوده في استعادة الدولة اليمنية.

وقال "إن إبقاء حالة «مراوحة المكان» سيؤدي إلى تفاقم المزيد من المشكلات وإنتاج المزيد من المهددات للأمن اليمني والإقليمي".

وأشار زعيل إلى أن "موقف الشرعية لم يتغير، ولا نزال متمسكين بتنفيذ اتفاق الحديدة بمرحلتيه الأولى والثانية وفقا للآلية والإجراءات التي وضعت وتمت الموافقة عليها وآخرها المفهوم العملياتي للتنفيذ رقم (20) في 21 مارس بحسب مبادرة المبعوث الأممي مارتن غريفيث وتفاهماته مع الرئيس عبد ربه منصور هادي".

وشدد على أن الشرعية اليمنية متمسكة بحق السيادة الوطنية والخيارات التي تعزز مبدأ استعادة الدولة وفقا للمرجعيات الثلاث.

وأوضح زعيل "أن مليشيا الحوثي لا ترغب في السلام ولن تنفذ أي اتفاقات كونها لا تملك قرارها بيدها بل تمثل امتدادا طبيعيا للأجندة الإقليمية الإيرانية الهادفة إلى زعزعة الأمن الإقليمي وتهديد الملاحة الدولية وممراتها المائية".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى