مؤتمر التنمية المستدامة يختتم أعماله في القاهرة بمصفوفة عربية تكاملية

مؤتمر التنمية المستدامة يختتم أعماله في القاهرة بمصفوفة عربية تكاملية

اختتم المؤتمر الدولي الأول للتنمية المستدامة (التكامل بين القطاعات الثلاثة) المستقبل العربي ٢٠٣٠، أعماله أمس السبت في العاصمة المصرية القاهرة، بمشاركة ممثلين عن القطاعين العام والخاص ومنظمات المجتمع المدني في عدد من الدول العربية.

وقال الدكتور عياس العيسي رئيس الأكاديمية العربية الكندية ACA وأمين عام مؤتمر التنمية المستدامة، إن ما قدمه المؤتمر من رؤية شاملة عبر مصفوفة عربية تساعد الدول التي أعلنت عن خططها المستقبلية لتحقيق رؤاها وأنها ستكون أول مصفوفه على مستوى الوطن العربي مكتملة تتناسب مع خطط الدول العربية.

ودعا العيسي الحضور للمشاركة في بناء هذه المصفوفة من خلال التوقيع الذي تم ضمن فعاليات المؤتمر  على ميثاق الشرف الذي يهدف لتنمية المجتمع العربي بشكل متكامل وواضح.  

(بداية حقيقية)
ومن جانبه صرح رئيس المؤتمر الدكتور عمر العجاجي أن المؤتمر الدولي للتكامل بداية حقيقية لوضع الخطط العلمية والعملية على أسس منهجية لتنفيذ الرؤى العربية التي تطمح لمستقبل زاهر ومنسجم مع العالم. 

وكان المؤتمر قد انطلق في العاصمة المصرية القاهرة الخميس في 4 ابريل واستمر ثلاثة أيام و نظمته الأكاديمية العربية الكندية ACA  بفندق سفير بالقاهرة وذلك برعاية  مجلس الوحدة الاقتصادية العربية و الجمعية السعودية للإدارة بجامعة الملك سعود وبالتعاون الاستراتيجي مع قادرون لقيادة الأعمال
وبمشاركة قيادات اكاديمية وقانونية وفكرية وإدارية ورجال أعمال عرب ومصريين من هذه القطاعات الثلاث.  

ويذكر أن جلسته الافتتاحية  كانت برئاسة السفير محمد الربيع الامين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية وبحضور الدكتور عياس العيسي أمين عام المؤتمر  رئيس مجلس ادارة الاكاديمية العربية الكندية و الدكتور عمر العجاجي رئيس المؤتمر  امين عام الجمعية السعودية للإدارة بجامعة الملك سعود والدكتورة مناهل ثابت رئيس المنتدى الاقتصادي للتنمية المستدامة   سعود ,والدكتور احمد سالم آل سودين رئيس الاتحاد العربي للاستثمار والتطوير العقاري بدولة الإمارات.

  وقد تم  فيها مناقشة واستعراض اهمية التنمية المستدامة واهدافها والتجارب الناجحة لتحقيق الاهداف التنمية في دولة الامارات كنموذج عربي  وكذا رؤية المملكة العربية السعودية 2030كما تم استعراض خطة مصر 2030 لتحقيق اهداف التنمية المستدامة. 

(جلسات وتوصيات)

وفي المؤتمر تناول الحاضرين بالجلسة الاولى أوراق عمل حول دراسة واقع التكامل بين القطاعات الثلاثة في المجالات المختلفة، كما قدمت في الجلسة الثانية للمؤتمر اوراق حول التكامل بين القطاعات الثلاثة "رؤية قانونية". 

هذا وقد اختتم المؤتمر فعالياته اليوم السبت ٦ أبريل بعد جلستين وورشتي عمل بتوصيات ومخرجات وبرامج عملية تقدم للحكومات العربية وجميع القطاعات بهدف التكامل لنبني جميعا المستقبل العربي ٢٠٣٠.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى