مليشيا الحوثي تغلق جميع مساجد النساء بمدينة المحويت وتمنع تدريس القرآن فيها

مليشيا الحوثي تغلق جميع مساجد النساء بمدينة المحويت وتمنع تدريس القرآن فيها صورة إرشيفية

منذ أن فرضت المليشيات سيطرتها على محافظة المحويت وهي تمارس صنوف من الإرهاب الفكري، وتلجأ الى القوة والعنف من أجل فرض أفكارها ومعتقداتها الهدّامة وإعادة هندسة المحافظة فكريا وتغيير التركيبة الإدارية ليتسنى لها الاستفراد بالحكم لوحدها.

وقالت مصادر محلية إن المليشيا قامت قبل يومين بإغلاق جامع العقب وجامع السد وجامع النور وجامع منضحة الخاص بالنساء ومنعهن من أداء الصلاة بداخلها،  وقامت المليشيا مع مجموعة زينبيات بترديد الصرخة قبل اغلاقها ، كما منعت تدريس القرآن الكريم ومواصلة عشرات الحلقات النسائية ، بعد أن فرضت أئمة وخطباء للعديد من المساجد واستبدالهم بأتباعهم.

وكشف تقرير صادر عن منظمة راصد بالمحويت أن المليشيا خلال أربع سنوات اغلقت 42 مدرسة ودر للقران الكريم ، كما فرضت خطباء مساجد بالقوة 121 خطيباً ، واستخدمت المدارس والمنابر والاعلام الحكومي في التحريض الطائفي 177 مرة ، كما أجبرت المليشيا المؤذنين على ترديد " حيَّ على خير العمل " في الأذان ، وفرض ترديد الصرخة في المساجد والمدارس وفي اماكن توزيع المعونات الغذائية المقدمة من المنظمات ، وطلاء قُبَّاب بعض المساجد باللون الأخضر. 

 

وتقوم المليشيا الحوثية بالمحافظة عبر مكتب الأوقاف بإرسال خطبة جمعة مُوحَّدة الى المساجد في المديريات وهي خطب ركيكة ومُسيَّسة، تنفث من خلالها السموم والأحقاد وتدعو المصلين الى ارسال ابنائهم الى الجبهات، ومن لم يمتثل من الخطباء يجد نفسه عرضة للمضايقة والتحقيق، لدرجة أنّ كثيرا من الخطباء غير الموالين للجماعة تركوا الخطبة رفضًا للإملاءات الحوثية ودرءً للمشاكل.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى