شهيدان و138 إصابة في اعتداء الاحتلال الإسرائيلي على "مليونية العودة"

شهيدان و138 إصابة في اعتداء الاحتلال الإسرائيلي على "مليونية العودة"

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم السبت، استشهاد فلسطينييْن اثنين، وإصابة 138 بجروح، إثر اعتداء الاحتلال الإسرائيلي على المتظاهرين في مسيرة "مليونية العودة والأرض" قرب الحدود الشرقية للقطاع.

وقالت الوزارة، في بيان لها، إن الفلسطيني نضال صقر عمارة (17 عاما)، استشهد بعد ظهر اليوم شرقي مدينة غزة، بعد إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي، فيما استشهد محمد جهاد سعد (20 عاما)، صباح اليوم.

وذكرت وزارة الصحة أن "138 متظاهرا أُصيبوا بجروح مختلفة، بينهم 24 بالرصاص الحي و7 بالرصاص المعدني و6 بشظايا الرصاص، فيما أصيب 17 بقنابل الغاز بشكل مباشر، و45 بانفجار قنابل الغاز والصوت، و39 بإصابات أخرى (لم توضحها)".

وأشارت إلى أن من بين المصابين، 8 وصفت جراحهم بالخطيرة، و 58 بالمتوسطة.

وشارك عشرات الآلاف من الفلسطينيين، ظهر اليوم السبت، في مسيرات حاشدة تجمعت في 5 نقاط قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة مع الاحتلال، ضمن ما يعرف بـ "مليونية العودة والأرض"، التي تخرج بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لانطلاق مسيرات "العودة وكسر الحصار" المتوافقة مع ذكرى "يوم الأرض".

وحمل المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافات تطالب برحيل الاحتلال الإسرائيلي ورفع الحصار عن قطاع غزة وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

من جانبه، قال رئيس حركة حماس، بقطاع غزة، يحيى السنوار، إن حركته سوف تتصدى لأي اعتداءات إسرائيلية على القطاع.

وأضاف في كلمة ألقاها خلال تواجده في المسيرات، شرقي مدينة غزة: " نحن بالمرصاد لأي جرائم يرتكبها نتنياهو، ولن نألوا جهدا في الدفاع عن أهلنا".

وتابع: " رغم البطش والقهر والتجويع، شعبنا يؤكد تمسكه بالثوابت وبحق العودة، مهما تنازل المتنازلون (..) شعبنا يؤكد أنه ماض وأنه سيكسر الحصار بعز عزيز أو بذل ذليل".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى