تعز..الحملة الأمنية تؤكد التزامها بوقف إطلاق النار وتجدد دعوتها تسليم المطلوبين

تعز..الحملة الأمنية تؤكد التزامها بوقف إطلاق النار وتجدد دعوتها تسليم المطلوبين

أكدت الحملة الأمنية بمدينة تعز التزامها بتوجيهات محافظ المحافظة بوقف إطلاق النار، وإتاحة الفرصة لتسليم العناصر المطلوبة أمنيا، في الوقت الذي لا زالت فيه تستهدف المدنيين وأطقم الحملة.

ونقل مركز الاعلام الأمني عن مدير إدارة شرطة محافظة تعز العميد منصور الأكحلي قوله "إن الحملة التزمت بتوجيهات المحافظ بوقف إطلاق النار، وقد أوقفت تحركاتها منذ الساعة العاشرة صباحا، إلا أن العناصر الخارجة عن القانون مستمرة في استهداف أطقم الحملة والمدنيين.

وأضاف العميد الأكحلي في التصريح الذي أدلى به إلى صحيفة يني يمن أن الحملة الأمنية لا زالت تنتظر تسليم المطلوبين إلى الأجهزة الأمنية، حسب الاتفاق، داعيا إلى سرعة تسليمهم والاحتكام للقانون وتجنيب مناطق المدنين تمرد تلك العناصر.

وأكد أن الحملة الأمنية تراجعت من المواقع التي طهرتها من العناصر الخارجة عن القانون، التزاما بتوجيهات المحافظ نبيل شمسان.

من جانبه أكد مساعد مدير أمن تعز العقيد عدنان السقاف أن العناصر الخارجة عن القانون ظلت تستهدف الحملة الأمنية رغم التزامها بوقف النار، وارتكبت جرائم قنص بحق المواطنين بشكل مباشر.

وقال السقاف أن الضحايا المدنيين بلغ عددهم 7 بين قتيل وجريح أصيبوا بطلقات نارية من العناصر الخارجة عن القانون، الاي تمركزت في أزقة ومباني المدينة القديم.

وكشف السقاف أن الحريق الذي اندلع في مستشفى المظفر ناتج عن استهداف المطلوبين والعناصر المتمردة لخزانات الوقود، موضحا أن الحملة لم تدخل حتى الان إلى المدينة القديم ولا زالت ملتزمة بوقف إطلاق النار حتى تسليم المطلوبين.

والحملة إذ تجدد دعوتها لتسليم العناصر الخارجة عن القانون والمطلوبة على ذمة عدة قضايا، فإنها تؤكد أنها لن تقف مكتوفة أمام تمادي تلك العناصر في مقاومة الدولة وسترد وفق المتاح مع تلك العناصر بما يضمن سلامة المواطنين.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى