مليشيات الحوثي تواصل قطع الاتصالات عن حجور وترتكب ضد سكانها جرائم مروعة

مليشيات الحوثي تواصل قطع الاتصالات عن حجور وترتكب ضد سكانها جرائم مروعة نازحون من حجور

تواصل مليشيات الحوثي الانقلابية، عزل قبائل حجور بمحافظة حجة عن العالم ،عبر قطع الانترنت والاتصالات، في الوقت الذي تتركب فيها جرائم حرب ضد السكان.

و
بينما باتت مديرية كشر التابعة لملحافظة معزولة بعد قمع الميليشيات الحوثية لمقاومة قبائل حجور فيها، بات رموز هذه المقاومة يواجهون وضعاً مجهولاً.

وأوضحت المصادر ان المليشيات تواصل تفخيخ وتفجير المنازل، وإعدام الجرحى، واختطاف المواطنين، ونهب الممتلكات.

وفي ظل انقطاع الاتصالات عن المديرية، فإن هناك غموضاً بشأن مصير عدد من قادة المقاومة القبلية التي صمدت نحو 50 يوماً في مواجهة الآلة القتالية الحوثية.

ونفت مصادر مقربة من القيادي القبلي أبو مسلم الحجوري، ما تردد عن مقتله، مؤكدة أنه سلّم نفسه للميليشيات الحوثية مقابل عدم الاعتداء على مرافقيه وأبنائه وسكان قريته الزعاكرة لكن الجماعة غدرت به بعد تسليم نفسه وفجّرت منازل القرية واعتقلت أقاربه مرافقيه دون أن تستبعد المصادر قيام الجماعة بتصفيته لاحقاً.

وذكرت المصادر أن القيادي الآخر في المقاومة علي فلات الحجوري أُصيب هو الآخر ولا أنباء عن مكان وجوده. كذلك، نفت ما أُشيع عن مقتل الشيخ القبلي محمد العمري، وأكدت أن الرجل مصاب لكن دون معرفة مكانه.

وأفادت المصادر بأن الميليشيات الحوثية قامت بتفجير منزل الشيخ القبلي عبده السعيدي في ظل عدم توافر أي أنباء عن مصيره هو الآخر، في ظل أعمال التصفية والقتل الجماعي التي تقوم بها الجماعة الحوثية في حجور.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى