المليشيا تستحدث ثكنات عسكرية بالحديدة وتمارس الاختطاف والابتزاز والتجنيد الاجباري

المليشيا تستحدث ثكنات عسكرية بالحديدة وتمارس الاختطاف والابتزاز والتجنيد الاجباري

استحدثت المليشيا الحوثية ثكنات عسكرية في عدد من حارات وأحياء مدينة الحديدة، خصوصا مديريتي بيت الفقيه وزبيد، ونفذت حملة اعتقالات طالت عددا من الشباب.

 وأفاد سكان محليون لـ«عكاظ»، أن الثكنات العسكرية التي استحدثتها المليشيات في حي الربصة و7 يوليو شرق وجنود الحديدة تفرض على المدنيين إبراز الهوية، مؤكدين أن من ليس لديه هوية يتعرض للخطف أو الإجبار على دفع مبالغ مالية طائلة.

 ولفت شهود عيان إلى أن دوريات المليشيات تقوم باقتحام المنازل في تلك الأحياء، كما نشرت بكثافة معدات ثقيلة ودبابات وأسلحة وتقوم بإطلاق قذائف مدفعية من جوار المنازل على مواقع الشرعية.

وأكدوا أن الإجراءات التي فرضتها مليشيا الحوثي ليست في وسط مدينة الحديدة بل في وسط المدن في مركزي مديريتي زبيد وبيت الفقيه، فضلا عن تنفيذ حملات اعتقال وتجنيد إجباري للشباب والأطفال دون موافقة عائلاتهم، إذ تقتادهم من الشوارع والحارات.

وأضاف السكان المحليون أن المليشيا حولت بعض المدارس إلى ثكنات عسكرية وتنفذ عمليات هجومية من داخل الأحياء على مواقع الشرعية في المناطق القريبة من منطقة الفازة.

من جهة أخرى، أصيبت امرأة في قصف حوثي أمس استهدف منزلها في قرية بني مغارب بمديرية حيس، جنوب الحديدة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى