اتفاق بين باريس والرياض لتصنيع سفن وفرقاطات بالسعودية

اتفاق بين باريس والرياض لتصنيع سفن وفرقاطات بالسعودية

وقعت الشركة السعودية للصناعات العسكرية، الأحد، مذكرة اتفاق مع مجموعة نافال الفرنسية لإنشاء شركة سعودية متخصصة في مجال الدفاع البحري.

وقالت الشركة السعودية في بيان نقلته "فرانس برس": إنه تم توقيع المذكرة على هامش أعمال معرض الدفاع الدولي "أيدكس" الذي يجري في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

 

وبحسب البيان، فإن هذا المشروع المشترك يأتي "من أجل تعزيز جهود المملكة العربية السعودية في دعم توطين المهارات والقدرات الأساسية في عالم التصنيع العسكري السعودي".

 

وذكر أن الشركة الجديدة ستكون "في صدارة البرامج البحرية للقوات البحرية الملكية السعودية، وستدعم كافة المتطلبات الحالية والمستقبلية للأنظمة البحرية الدفاعية الحديثة، بما في ذلك دعم دورة الحياة الكاملة لتلك الأنظمة".

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية أندرياس شوير في البيان "من خلال أنشطة التصميم والتصنيع والصيانة المتطورة، ستساهم الشركة الجديدة بشكل كبير في تعزيز قدرات واستعدادات قواتنا البحرية السعودية".

 

وبحسب شوير، فإن المشروع يعزز التزام الشركة "دعم جهود المملكة في مجال تطوير قدراتها الدفاعية وتحقيق الاكتفاء الذاتي منها".

 

وتعول رؤية السعودية 2030، كثيرا على مساهمة شركة الصناعات العسكرية السعودية في الناتج المحلي الإجمالي.

 

وبحسب برنامج صندوق الاستثمارات العامة للأعوام (2018-2020)، يُتوقع أن تصل مساهمة الشركة السعودية للصناعات العسكرية في الناتج المحلي إلى 900 مليون ريال بحلول عام 2020، وأن يتم استحداث 5 آلاف وظيفة من خلالها.

 

ومن المستهدف أن تصبح ضمن أكبر 25 شركة #صناعات_عسكرية في العالم، جامعةً بين أحدث التقنيات وأفضل الكفاءات لتطوير منتجات عسكرية بمواصفات عالمية، لتعزز قدرات المملكة في هذا القطاع.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى