ناطق الجيش بتعز: ترتيبات عسكرية لاستكمال تحرير المحافظة وعام 2019عام التحرير

ناطق الجيش بتعز: ترتيبات عسكرية لاستكمال تحرير المحافظة وعام 2019عام التحرير الناطق الرسمي باسم محور تعز العسكري العقيد عبد الباسط البحر

كشف الناطق الرسمي باسم محور تعز العسكري العقيد عبد الباسط البحر عن وجود خطط عسكرية لدى قوات الجيش في المحافظة لاستكمال تحريرها هذا العام".

وأضاف في تصريح نقلته "الشرق الأوسط" أنه هناك  ترتيبات جديدة بدأت بالتغييرات في السلطة المحلية والقيادة العسكرية، لاستكمال التحرير وكسر الحصار، وفق الخطة العسكرية المرفوعة للقيادة العليا والأشقاء في التحالف الداعم للشرعية.

وقال "تعز تتهيأ للانتصار وكسر الحصار واستكمال التحرير خلال هذا العام، الذي سيكون هو عام التحرير لتعز" داعيا جميع أبناء تعز "للوقوف صفاً واحداً خلف الجيش الوطني، والحكومة الشرعية وتحالف دعم الشرعية، لتوفير الإمكانات اللازمة ومواصلة الدعم والإسناد للجيش الوطني في تعز، لتنفيذ المهام العسكرية، وبما يحقق الغرض ويفي بمتطلبات التحرير".

وأفاد عن مقتل أكثر من 35 انقلابياً وسقوط عشرات الجرحى، في معارك مع الجيش الوطني في مختلف جبهات القتال بمحافظة تعز خلال الأسبوع المنصرم، إضافة إلى أسر 8 عناصر من ميليشيات الحوثي الانقلابية، بينهم 3 قيادات حوثية بارزة.

وقال البحر "إن جبهة الأقروض تشهد مواجهات طيلة الأيام الماضية، وأصبحت على صفيح ساخن، في حين أصبحت مدرسة الخلل عند خط المواجهات بين الجيش الوطني وميليشيات الحوثي الانقلابية، التي تكبدت فيها خسائر بشرية ومادية".

وتمكنت قوات الجيش - بحسب البحر - من أسر قائد هجوم ميليشيات الانقلاب، كما تمكنت بمساندة من مواقع جبهة الشقب من شن هجوم كاسح، مكنها من السيطرة على كافة المواقع بجبهة الأقروض، بما فيها موقع الشقاق والضعة والنقطة والهوبين ومدرسة الميثاق.

وذكر العقيد البحر أن "ميليشيات الانقلاب استحدثت عدداً من المتاريس المتقدمة من جهة دمنة خدير، لاستخدامها كخط دفاع ليلي لها، مع شن القصف بمختلف الأسلحة من أماكن متعددة على مواقع الجيش الوطني وقرى المواطنين بشكل عشوائي".

وناشد منظمات حقوق الإنسان الأممية والعالمية "التدخل العاجل، والضغط على الميليشيات الغاشمة للكف عن ممارسة الاعتداءات الآثمة ضد المدنيين من الأطفال والطلاب والنساء".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى