انشقاقات تعصف بالمليشيا إثر اعتقال الجماعة لرئيس ما يسمى بالملتقى العسكري بريمة

انشقاقات تعصف بالمليشيا إثر اعتقال الجماعة لرئيس ما يسمى بالملتقى العسكري بريمة

أثار اعتقال المليشيات الحوثية في صنعاء، لرئيس ما يسمى بالملتقى العسكري لمحافظة ريمة، خلافات كبيرة في صفوف المليشيات الحوثية في مدينة الحديدة، وعدد من الجبهات التي يتواجد فيها منسوبي الملتقى العسكري، بحسب ما أفادت مصادر خاصة.

واقدم نائب مدير قسم شرطة الكرمة بصنعاء على اعتقال /ابو عبدالملك البريد/، رئيس ما يسمى الملتقى العسكري لمحافظة ريمة، الموالي للمليشيات، بسبب خلافات تعصف الجماعة.

وأعلنت قبائل ريمة والملتقى العسكري بالمحافظة، رفضها لاعتقال رئيس الملتقى، مهددة بسحب مقاتليها من الجبهات والعزوف عن المشاركة في الحرب التي يخوضها الحوثيون ضد الشعب اليمني منذ اربع سنوات.

وذكرت مصادر ميدانية لـ«الصحوة نت» أن العشرات من افراد ومنسوبي ما يسمى الملتقى العسكري بريمة، انسحبوا خلال اليومين الماضيين، من مواقع تمركزهم في صفوف المليشيات قرب كيلو16 بمدينة الحديدة، وغادروا مواقعهم مطالبين الجماعة بإطلاق سراح رئيس الملتقى والاعتذار له.

وبحسب المصادر فإن أكثر من خمسين فرداً وضابطاً من منسوبي الملتقى العسكري بريمة (موالي للحوثيين) انسحبوا من خطوط المواجهة في الحديدة، احتجاجاً على اعتقال رئيس الملتقى العسكري.

والملتقى العسكري بريمة، أحد المكونات التي انشاءها الحوثيون، بهدف تنظيم الجنود والضباط السابقين في الجيش، وحشدهم للقتال مع المليشيات الحوثية ورفد الجبهات القتالية بالمئات من الافراد والجنود.

وتعصف بالمليشيات الحوثية، خلافات داخلية عميقة وصراع مصالح واجنحة بين القيادات الحوثية ومشرفي المديريات، وصل الصراع والخلاف مؤخراً إلى عائلة الحوثيين ذاتها، وتعود خلفيات الصراع إلى المحاصصة وتقاسم الأموال التي ينهبها الحوثيون من التجار والمواطنين، وتستحوذ عليها قيادات معينة، فيما يتم إقصاء وتهميش القيادات المتحوثة والموالية للمليشيات من القبائل وجنود الجيش والأمن السابقين.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى