بعد أسبوع من قصف مماثل.. مليشيات الحوثي تقصف مطاحن "البحر الأحمر "بالحديدة

بعد أسبوع من قصف مماثل.. مليشيات الحوثي تقصف مطاحن "البحر الأحمر "بالحديدة

جددت ميليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الجمعة، استهداف مطاحن البحر الأحمر، في مدينة الحديدة، غربي اليمن، بقذائف مدفعية أطلقتها من كلية الهندسة وباحة معهد التدريب المهني شمالي المدينة.

وقالت مصادر محلية، إن الميليشيا أطلقت 12 قذيفة صوب مطاحن البحر الأحمر شرق المدينة متسببة بحدوث أضرار في إحدى الصوامع.

وأضافت، أن ميليشيات الحوثي تحاول إتلاف مخزون القمح الموجود في الصوامع لمنع نقله إلى مدينة عدن وإعادة توزيعه على مئات الآلاف ممن أجبرتهم الميليشيا على النزوح.

ويأتي هذا الاستهداف بعد اسبوع على قصف مماثل شنته ميليشيات الحوثي على مطاحن البحر الأحمر، ما تسبب في اندلاع حريق هائل في صوامعها التي تحوي مخازن حبوب برنامج الغذاء العالمي، التابع للأمم المتحدة، وتضم آلاف الأطنان، تكفي 3 مليون شخص ولمدة ثلاثة أشهر.

وأفشلت ميليشيات الحوثي، جهود أممية قادها المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، ورفضت السماح بإخراج ونقل القمح المخزن في صوامع مطاحن البحر الأحمر، والذي تعرض للقصف المتكرر من قبل الميليشيات وتدمير كميات كبيرة منه.

وكان برنامج الغذاء العالمي، كشف في وقت سابق، عن سرقة الحوثيين للمساعدات الانسانية والاغاثية، في إطار خطتها لتجويع الشعب اليمني لفرض انقلابها الطائفي المدعوم ايرانيا بقوة السلاح.

وتواصل ميليشيات الحوثي، خروقاتها المتكررة لوقف إطلاق النار في الحديدة الذي اعلنته الأمم المتحدة بموجب اتفاق السويد، في 18 ديسمبر الماضي، حيث رصد تقرير حكومي ارتكابها 883 خرقا حتى الأربعاء الماضي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى