وكالة أوروبية: إيران ستكثف أنشطتها للتجسس الإلكتروني

وكالة أوروبية: إيران ستكثف أنشطتها للتجسس الإلكتروني

 

 قالت الوكالة المسؤولة عن الأمن الإلكتروني في الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، إن من المرجح أن توسع إيران أنشطة التجسس الإلكتروني مع تدهور علاقاتها من القوى الغربية.

 

كان تقرير خاص نشرته رويترز في نوفمبر تشرين الثاني قد توصل إلى أن متسللين إيرانيين يقفون وراء العديد من الهجمات وحملات التضليل الإلكترونية خلال السنوات القليلة الماضية في الوقت الذي تسعى فيه طهران لتدخلها في الشرق الأوسط وخارجه.

 

وفرض الاتحاد الأوروبي هذا الشهر أول عقوبات من جانبه على #إيران منذ توصل القوى الكبرى وطهران إلى الاتفاق النووي عام 2015.

 

وجاء فرض العقوبات رداً على تجارب صواريخ باليستية إيرانية ومؤامرات لتنفيذ هجمات على أراض أوروبية.

 

وقالت وكالة الاتحاد الأوروبي لأمن الشبكات والمعلومات "العقوبات الجديدة المفروضة على إيران ستدفعها على الأرجح إلى تكثيف أنشطة التهديد الإلكتروني التي ترعاها الدولة، سعياً لأهدافها السياسية والاستراتيجية على مستوى إقليمي".

 

ورفض مسؤول إيراني كبير التقرير قائلاً "هذا كله في إطار حرب نفسية أطلقتها الولايات المتحدة وحلفاؤها ضد إيران".

 

وتدرج الوكالة الأوروبية المتسللين الذين ترعاهم الدول باعتبارهم ضمن أشد المخاطر التي تواجه الأمن الرقمي في التكتل.

 

وقالت إن الصين وروسيا وإيران "أشد وأنشط ثلاثة قوى إلكترونية على صلة بالتجسس الاقتصادي".

 

ودأبت إيران وروسيا والصين على نفي المزاعم الأميركية بأن حكوماتها تشن هجمات إلكترونية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى