نقابة المعلمين تدين عرقلة الحوثيين لصرف المنحة السعودية وتدعو الى مواصلة الاضراب

نقابة المعلمين تدين عرقلة الحوثيين لصرف المنحة السعودية وتدعو الى مواصلة الاضراب

دانت نقابة المعلمين بأمانة العاصمة صنعاء، عرقلة مليشيات الحوثي صرف المنحة المقدمة للمعلمين عبر منظمة اليونيسيف.

ودعت النقابة عبر بيان لها، إلى مواصلة الإضراب في أمانة العاصمة وبقية المناطق التي تسيطر عليها مليشيات الحوثي؛ حتى ينال المعلمون حقوقهم وتصرف رواتبهم كاملة.

وحملت النقابة مليشيات الحوثي مسؤولية نهب مرتبات المعلمين لأكثر من عامين، وعرقلتها لجهود الأمم المتحدة والحكومة الشرعية في صرف مرتبات المعلمين.

وناشدت الهيئات والمنظمات الحقوقية والإنسانية التدخل والضغط على المليشيات سرعة الافراج عن نقيب المعلمين بالأمانة والمعتقلين التربويين، باعتبار ذلك جريمة وانتهاك لحصانة المعلم بموجب قانون المعلم والمهن التعليمية.

وأقرت النقابة التواصل مع أمين العاصمة لمتابعة توجيهات حكومية بإطلاق رواتب المعلمين النازحين، والكشف عن الجهة المعرقلة لتنفيذ التوجيهات.

وأكدت النقابة أن رواتب المعلمين حق قانوني لا يسقط بالتقادم ولا يعفي السلطة الشرعية من تحمل مسؤوليتها والقيام بوجبها وانتقاء الوسائل الممكنة والبحث عن البدائل، مطالبةً الشرعية بالاهتمام والرعاية لأسر الشهداء والجرحى من المعلمين وأسر المعتقلين التربويين.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى