مليشيا الحوثي تفرض أنشطة وفعاليات طائفية في مدارس إب وسط رفض مجتمعي

مليشيا الحوثي تفرض أنشطة وفعاليات طائفية في مدارس إب وسط رفض مجتمعي تعبيرية

فرضت ميليشيا الحوثي الانقلابية، على مؤسسات حكومية وخاصة في محافظة إب، وسط اليمن، الخاضعة لسيطرتها، أنشطة وفعاليات عدة تهدف إلى التغرير على الطلاب والزج بهم في محارق الموت الحوثية بمختلف الجبهات القتالية.

وأكدت مصادر تربوية بأن مليشيا الحوثي الانقلابية ركزت أنشطتها فيما تسميه ب "أسبوع الشهيد" على شريحة الطلاب بمختلف مدارس مديريات المحافظة وفي جامعة إب بهدف كسب طلاب جدد والذهاب بهم إلى جبهات القتال لاستخدامهم كوقود لاستمرار الحرب والإنقلاب في الوقت الذي تتراجع في مختلف الجبهات وتتكبد خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

وأضافت المصادر بأن المليشيا الحوثية وعبر مكتب التربية بمحافظة إب وجهت الإدارات التعليمية بمختلف مديريات المحافظة والمدارس بإحياء المناسبة بفعاليات طلابية تبدأ من السبت المنصرم ، وحتى الأسبوع المقبل.

وحث مكتب التربية الخاضع لسلطات مليشيا الحوثي الانقلابية – وفق وثيقة التعميم - على تنظيم دورات لطلاب المدارس حول مسألة تعظيم القتال، وتنفيذ زيارات ميدانية لمقابر قتلى الميليشيا وإبراز صورهم.

وشدد التوجيه على مديري المدرس إحياء الفعالية والمشاركة فيها، من خلال الإعداد الجيد للإذاعات المدرسية وفتح الأناشيد الخاصة، "لإحياء روح التضحية والجهاد لدى الجميع".

وفي توجيه آخر حددت مليشيا الحوثي الانقلابية عناوين عدة يتم تخصيص الإذاعات المدرسية لها وكلها تمجد القتال في صفوف مليشيات الحوثي وأجبرت الإدارة المدرسية على تنفيذ وقفات احتجاجية في المدارس وترديد شعاراتها وتوثيقها في صورة تؤكد استغلال المليشيا الحوثية للمدارس والجامعات والمرافق الحكومية لنشر أفكارها واجندتها الخاصة.

وأبدى الأهالي وأولياء الأمور استيائهم وغضبهم الشديد من استغلال مليشيا الحوثي الانقلابية للمدارس والجامعات لنشر ثقافة الموت وتمزيق النسيج الاجتماعي من خلال سموم وأفكار المليشيا الطائفية.

وعادة ما تقوم ميليشيا الحوثي الانقلابية، بتمويل فعالياتها الطائفية بفرض الإتاوات المالية على التجار والمستثمرين، علاوة على النهب التي تستقطعه من المؤسسات الحكومية لذات الفعاليات.

وفرضت مليشيا الحوثي الانقلابية الأيام والأسابيع الماضية جبايات وإتاوات مالية كبيرة على مؤسسات حكومية وخاصة، لتمويل فعالياتها الطائفية التي يجري تنفيذها خلال الأسبوع الجاري.

وقالت مصادر محلية بأن مشرف مليشيا الحوثي الانقلابية المدعو صالح حاجب والذي تم تعيينه وكيلاً للمحافظة لشؤون الدفاع والأمن، قام بإلزام مكاتب الجهات الحكومية ومؤسسات خاصة بتمويل إقامة معرض صور لقتلاهم في المحافظة، ضمن فعاليات ما يسمى بأسبوع "الشهيد" حيث فرض "حاجب" مبلغ 3 ملايين ريال، على صندوق النظافة ومثلها على مكتب الأوقاف، إضافة إلى 2 مليون ريال على جامعة إب، ومثلها على مؤسسة المياه، وفرض مليون ريال على مكتب الضرائب، فيما لم تعرف المبالغ المفروضة على مؤسسات القطاع الخاص

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى