معهد واشنطن يقول إن الحوثيين يعدون لمعركة كبيرة في الحديدة

معهد واشنطن يقول إن الحوثيين يعدون لمعركة كبيرة في الحديدة

أكد معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى أن اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة "بالكاد يصمد"، وأن الأعمال والتعزيزات والحفريات التي تقوم بها ميليشيات الحوثي، ذراع إيران في اليمن، في المدينة تشير إلى أن الانقلابين يعدون لحرب وليس لتسليم وانسحاب.

وقال المعهد: "ومع استمرار الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة لتعزيز وقف إطلاق النار، يواصل الحوثيون تعزيز دفاعات المدينة في انتهاك مباشر لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2451 الذي يتطلب وقف كل أعمال التحصين الجديدة والبدء بتفكيك الدفاعات القائمة".

كما أشار الى أن "المعلومات التي يوفرها التصوير من أعلى تُظهر أن الحوثيين قاموا بحفر ما معدله 25 خندقاً جديداً وإقامة 51 حاجزاً وحقل ألغام كل أسبوع منذ بدء تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار".

ورفض الانقلابيون الالتزام بالمهلة النهائية التي حددتها الأمم المتحدة لإخلاء ميناء الحديدة بحلول الأول من كانون الثاني/يناير أو المدينة بحلول السابع من كانون الثاني/يناير.

ورجح المعهد حدوث معركة كبيرة لتحرير مدينة الحديدة إذا ما انهار اتفاق وقف إطلاق النار.

ولفت إلى أنه "ومنذ بدء وقف إطلاق النار في 18 كانون الأول/ديسمبر وحتى 8 كانون الثاني/يناير، قدمت الحكومة اليمنية أدلة إلى الأمم المتحدة عن قيام الحوثيين بشن 681 هجوماً في محافظة الحديدة، من بينها 84 هجوماً في المدينة".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى