رئيس الكتلة البرلمانية للإصلاح يبحث مع سفيرة الاتحاد الأوروبي جهود إحلال السلام

رئيس الكتلة البرلمانية للإصلاح يبحث مع سفيرة الاتحاد الأوروبي جهود إحلال السلام

التقى رئيس الكتلة البرلمانية للتجمع اليمني للإصلاح النائب عبد الرزاق الهجري، اليوم الخميس، في العاصمة الفلندية هلسنكي بسعادة سفيرة الاتحاد الأوروبي أنتونيا كلافو.

وجرى في اللقاء بحث تطورات الوضع في اليمن وما تمخض عنه اتفاق السويد وتعثر تنفيذ الاتفاق.

وثمن رئيس الكتلة البرلمانية للإصلاح دور الاتحاد الأوروبي في دعم اليمن وحرصه على إحلال السلام. وأكد الهجري على موقف الإصلاح الداعم للسلام وإنهاء الحرب بإنهاء أسبابها والمتمثلة في انقلاب مليشيات الحوثي على الدولة ومؤسساتها والانقلاب على مخرجات الحوار الوطني.

كما جدد التأكيد على ضرورة تنفيذ القرار الأممي ٢٢١٦ والذي ينص على انسحاب مليشيات الحوثي من المدن والمؤسسات الحكومية وتسليم الأسلحة للدولة باعتبارها صاحبة الحق الحصري في امتلاك السلاح، ورفض وجود المليشيات والتشكيلات المسلحة الخارجة عن سلطة الدولة.

كما تم التأكيد في اللقاء على دعم الحكومة الشرعية والتخفيف من المعاناة الإنسانية للشعب اليمني والتى تسببت بها المليشيات الانقلابية.

وتطرق اللقاء إلى الترتيبات الجارية لانعقاد مجلس النواب ودوره في دعم وتفعيل مؤسسات الدولة.

وجدد الهجري التأكيد على الموقف المبدئي للإصلاح الرافض للإرهاب وضرورة تكاتف الجهود المحلية والإقليمية والدولية لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة باعتبار الإصلاح أحد أكثر الأحزاب تضررا من الإرهاب الذي استهدف أعدادا من قياداته وناشطيه.

من جانبها أكدت سفيرة الاتحاد الأوروبي على حرص الاتحاد الأوروبي على التقاء اليمنيين لإنهاء الحرب وعودة الدولة وإحياء الحياة السياسية.

وعبرت كلافو عن تقديرها لحزب الإصلاح باعتباره أحد أهم المكونات السياسية اليمنية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى