مجلس الوزراء يشدد على إخراج معسكرات الجيش من عدن وتسليم مهمة الأمن للداخلية

مجلس الوزراء يشدد على إخراج معسكرات الجيش من عدن وتسليم مهمة الأمن للداخلية

 

شدد مجلس الوزراء اليوم الثلاثاء في جلسة عقدها في العاصمة المؤقتة عدن على ضرورة إخراج معسكرات الجيش من عدن وتسليم مهمة الأمن لوزارة الداخلية ، بالإضافة إلى إعادة بناء الألوية العسكرية على أساس وطني لتجاوز المناطقية لهذه القوات والابتعاد بها عن أي صبغات طائفية أو مذهبية أو حزبية، كما أكد المجلس على ضرورة إعادة البناء للقوات المسلحة تسليحاً وتدريبات وتأهيلاً.


كما وجه المجلس باعادة عمل اللجنة الاستراتيجية لمكافحة الارهاب برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وأعضائها ورفع تقرير عن عملها في الجلسة القادمة.


كما أقر الاجتماع دعم مشاريع المباني الطارئة في عدن منها السكنية والمباني الحكومية التي سيتم تنفيذها خلال العام الجاري بكلفة إجمالية تصل إلى أربعة مليار ريال يمني.


وشدد الاجتماع على ضرورة استكمال مشاريع الكهرباء التي ناقشها المجلس في اجتماعاته السابقة والعمل على تنفيذ الإجراءات العملية لحل أزمة الكهرباء في عدن قبل الصيف القادم.


ودعا رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر الى مضاعفة جهود مكافحة الارهاب ومطاردة عناصره وتجفيف منابعه.. مؤكداً أن مسئولية محاربة الارهاب تقع على عاتق الجميع وليس الأجهزة الأمنية فقط.


وأشاد مجلس الوزراء بالانتصارات التي حققها الجيش والمقاومة الشعبية المسنودين بقوات التحالف العربي في ذو باب والعمري ولحج وتعز ومارب ونهم وصعدة وميدي وبيحان وعسيلان وكل الجبهات القتالية التي يسطرون فيها أروع الانتصارات في الدفاع عن الوطن.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى