نقابة المعلمين تتضامن مع أساتذة جامعة صنعاء وتؤكد على حق الموظفين في الاحتجاجات

نقابة المعلمين تتضامن مع أساتذة جامعة صنعاء وتؤكد على حق الموظفين في الاحتجاجات

دعا أمين عام نقابة المعلمين اليمنيين حسين الخولاني إلى صرف أجور ومرتبات التربويين كاملة غير منقوصة، مشددا على ضرورة تسليم مرتبات جميع الشهور الفائتة، بالإضافة إلى الخصميات الحالية والسابقة التي حرمت كل معلم نصف راتبه.

وأعلن الخولاني عن تأييد وتضامن نقابة المعلمين لمطالب نقابة هيئة التدريس بجامعة صنعاء، واصفا إياها بالمطالب القانونية والعادلة.

وأكد الخولاني أن الراتب هو الحق الأساسي للموظفين الذي لا يمكن القبول بالمساس به، لافتا إلى أن "المشرع القانوني اليمني خص مرتب الموظف بحماية خاصة، فلا يمكن لأي جهة أن تجري أية اقتطاعات أو حجز على المرتبات إلا في الأحوال التي ينص عليها القانون، و ذلك لما للمرتب من وظيفة اجتماعية تتمثل في كونه المورد الأساسي للموظف في معيشته ووسيلته لمواجهة تكاليف الحياة".

وشدد الخولاني في تصريح صحفي بأن حجز المرتبات واقتطاعها كليا أو جزئيا يعد جريمة وظيفية كبيرة تعرض فاعلها للمساءلة القانونية والمحاسبة، مشيرا إلى أن السكوت على هذه الجرائم الوظيفية غير مقبول، وأنها لن تسقط بالتقادم.

وفي تعليقه على تخوين من يطالبون بمرتباتهم وحقوقهم القانونية، قال الخولاني "الخيانة الحقيقية أن تصادر مرتبات الموظفين وتقتطعها قسرا، وتحرم أسرهم وأطفالهم من القوت الضروري، وتعرضهم لمذلة الديون والسؤال والفاقة، بعد أن نهبت مليارات الخزينة العامة للدولة واحتياطها النقدي لتنعم بالثراء والرفاه على حساب حقوق الموظفين وأبناء الشعب".

وأكد الخولاني على حق كل موظف يمني في المطالبة براتبه وحقوقه القانونية بكل الطرق القانونية من الاحتجاجات السلمية وصولا إلى الإضراب الشامل.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2016 م

الى الأعلى