ميلشيات الحوثي تكسر أنف مواطن مختطف بعد تعذيبه في سجونها بذمار

ميلشيات الحوثي تكسر أنف مواطن مختطف بعد تعذيبه في سجونها بذمار صورة المدعو حميد عمران المتهم بتعذيب أبناء ذمار

يتعرض السجناء والمخطوفين في سجون ميليشيات الحوثي وصالح بمحافظة ذمار (جنوب العاصمة صنعاء) إلى التعذيب الممنهج وممارسة الانتهاكات اليومية بحقهم من قبل قيادات حوثية ومسئولي السجون.

المواطن "نواف الهجري" مختطف بسجن البحث الجنائي بذمار تعرض للتعذيب من قبل قيادي حوثي حتى تم كسر أنفه وتحاول الميلشيات إجباره على الاعتراف بأنه يعل جاسوس للمقاومة والجيش.

وقالت مصادر خاصة لـ "الصحوة نت"أن المواطن "الهجري" يتعرض للتعذيب الشديد من قبل العقيد الموالي للحوثيين "علي العبصري" أحد ضباط البحث الجنائي، بتهمة انه جاسوس للمقاومة والجيش الوطني".

وتكتظ سجون الميليشيات الحوثية بالمواطنين المختطفين في البحث الجنائي والسجن المركزي والأمن السياسي وأقسام الشرطة والسجون الخاصة في ظل استمرار التعذيب ومناشدات للتدخل لرفع كل الانتهاكات الممارسة ضدهم.

وقال احد سجناء في ذمار "نتعرض للتعذيب اليومي و والإهانات اللفظية والإرهاب النفسي والتعذيب الجسدي و محاوله انتزاع اعترافات بالقوة وإجبارنا على قول ما يريده عناصر الميليشيات".

وبحسب مصادر "فإن ميليشيا الحوثي "عبد العزيز خيرات" ومعه مدير البحث المدعو "محمد علي الحدي" والمدعو "حميد عمران" من ابرز مرتكبي الانتهاكات والجرائم بحق الموقوفين في سجن البحث الجنائي".

ويشكي عدد من نزلاء سجن البحث الجنائي بمحافظة ذما، تعرضهم لأنواع من الظلم والاضطهاد والمعاملة اللانسانية، مناشدين المنظمات المحلية والعالمية والجهات المختصة في محافظة ذمار بالتحرك لرفع هذا الظلم عنهم والتعامل معهم بطريقة تحفظ لهم إنسانيتهم وفقا للنظام والقانون.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2016 م

الى الأعلى