السلطة المحلية بتعز تشيد بالانتصارات وتدعو لمنع التصرفات الفردية المسيئة

السلطة المحلية بتعز تشيد بالانتصارات وتدعو لمنع التصرفات الفردية المسيئة

أشادت السلطة المحلية بمحافظة تعز بانتصارات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية مؤكدة على أن هذه الانتصارات والتضحيات تعكس الروح المقاومة والصامدة لأبطال ورجال مدينة تعز الذين يواجهون مليشيات ارهابية دموية تمارس منذ عامين جرائم قصف وحصار وابادة للمدنيين بما في ذلك النساء والأطفال والشيوخ، كما أنها تشير بوضوح إلى خيار رجال تعز وأبناء اليمن قاطبة في خوض ملحمة التحرير الوطني حتى استعادة الدولة وانهاء الانقلاب .


وفي بيان لها قالت السلطة المحلية إنها تتابع باكبار الانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش الوطني مسنودين بشباب المقاومة الشعبية في العديد من جبهات القتال بالمحافظة، والتي تشهد معارك متواصلة يسطر فيها رجال الجيش والمقاومة أروع التضحيات فداء لتعز واليمن.


وشددت السلطة المحلية على أيادي الجيش والمقاومة في رفض ومنع التصرفات الفردية المسيئة التي يقوم بها بعض المجهولين، واي ممارسات أخرى يمكن ان تشكل انتهاكا للقانون وحقوق الانسان وتشوه صورة المقاومة، ولا تتفق مع الخط العام الذي انتهجته المقاومة والذي يعمل على انهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتطبيق القانون وحماية حقوق الانسان والحريات العامة.


كما شددت على ضرورة حشد الطاقات لمواصلة معركة التحرير، وتوحيد الجهود والتنسيق بين مختلف مكونات وشرائح المجتمع في تعز لضمان الاسراع في استكمال عملية التحرير في المحافظة، ورفع العلم الوطني فوق كل شبر من تراب وطننا الحبيب.



نص البيان..



تتابع السلطة المحلية بمحافظة تعز باكبار الانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش الوطني مسنودين بشباب المقاومة الشعبية في العديد من جبهات القتال بالمحافظة، والتي تشهد معارك متواصلة يسطر فيها رجال الجيش والمقاومة أروع التضحيات فداء لتعز واليمن.


ونحن في قيادة السلطة المحلية في المحافظة إذ نبارك ونشيد  بانتصارات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية فإننا نؤكد على أن هذه الانتصارات والتضحيات تعكس الروح المقاومة والصامدة لأبطال ورجال مدينة تعز الذين يواجهون مليشيات ارهابية دموية تمارس منذ عامين جرائم قصف وحصار وابادة للمدنيين بما في ذلك النساء والأطفال والشيوخ ، كما أنها تشير بوضوح إلى خيار رجال تعز وأبناء اليمن قاطبة في خوض ملحمة التحرير الوطني حتى استعادة الدولة وانهاء الانقلاب .


ان المقاومة الشعبية حين انطلقت كانت تعبر عن حاجة وطنية في الانتصار للانسان والقيم في مواجهة مليشيات انقلابية مجردة على نحو كامل من أي معان انسانية وأخلاقية ، وهو ما تجسد بوضوح في سلوك هذه المليشيات التي قتلت المدنيين وحاصرتهم وفجرت منازلهم ولغمت الطرق والمباني والجسور ومارست كل أشكال الجرائم بحق أبناء تعز خصوصا واليمنيين عموما، وهي أفعال تؤكد افتقار هذه المليشيات لسائر القيم الوطنية والاخلاق والمبادئ الانسانية.

ولقد خاض أبطالنا في الجيش الوطني والمقاومة رغم التنكيل الذي تتعرض له المدينة وسكانها طيلة فترة الحرب معركة نبيلة ، وتعاملوا بمسؤلية وروح إنسانية مع أسرى المليشيات وجرحاها وجسدوا الصورة المثلى للمقاومين النبلاء الذي يخوضون ملحمة خالدة  برجولة وشهامة، وهي أخلاق تعكس فلسفة المقاومة التي انطلقت في الاساس من حاجة وطنية وانسانية واخلاقية .


اننا في السلطة المحلية نشد على أيادي الجيش والمقاومة في رفض ومنع التصرفات الفردية المسيئة التي يقوم بها بعض المجهولين ، واي ممارسات أخرى يمكن ان تشكل انتهاكا للقانون وحقوق الانسان وتشوه صورة المقاومة، ولا تتفق مع الخط العام الذي انتهجته المقاومة والذي يعمل على انهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتطبيق القانون وحماية حقوق الانسان والحريات العامة.


كما نشدد على ضرورة حشد الطاقات لمواصلة معركة التحرير ، وتوحيد الجهود والتنسيق بين مختلف مكونات وشرائح المجتمع في تعز لضمان الاسراع في استكمال عملية التحرير في المحافظة، ورفع العلم الوطني فوق كل شبر من تراب وطننا الحبيب.




الخلود للشهداء 

الشفاء للجرحى 

المجد لتعز الأبية

المجد للوطن 


صادر عن السلطة المحلية بمحافظة تعز 

علي المعمري 

محافظ المحافظة 

رئيس المجلس المحلي 


18 / 11 / 2016


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى