32 امرأةً من ضحايا الانتهاكات في جلسة استماع بتعز

32 امرأةً من ضحايا الانتهاكات في جلسة استماع بتعز

استمعت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان اليوم، في الشقب بمديرية صبر الموادم محافظة تعز،إلى  لـ 32 امرأة ممن تعرضت للانتهاكات بالمحافظة.

 وفي جلسة الاستماع قدمت النساء ضحايا القصف وانفجار الألغام والحصار والاعتداءات الجسدية وتفجير المنازل من قبل المليشيا الحوثية الانقلابية توضيحات تفصيلية بتأثير الحرب على حياة النساء وسلامتهن الجسدية وكرامتهن، وانتشار الأمراض النفسية والخوف.

وجاءت هذه الانتهاكات نتيجة الاستهداف اليومي للمنازل والقرى والطرقات وتغير الحياة اليومية للنساء وعدم قدرتهن على العمل في مزارع القات أو الحركة والتنقل بيسر، وخسارة أراضيهن وممتلكاتهن.

وأكدت المشاركات أنه لا يمكن وصف الحياة التي تمر بها النساء في المنطقة منذ أربع سنوات فقدن خلالها الحق بالأمان والأمومة والأسرة.

وهدفت الجلسة التي أدارتها عضو اللجنة الوطنية إشراق المقطري وراصدي اللجنة بمحافظة تعز، إلى تحليل بيئة الانتهاكات التي طالت النساء أثناء النزاع المسلح في الشقب بمديرية صبر الموادم والتعرف على منهجيات الأضرار التي مورست بحق النساء بسبب أوضاعهن الاجتماعية والاقتصادية.

 

 

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى