نائب الرئيس يلتقي "غريفيث" ويجدد موقف الشرعية نحو السلام المستند على المرجعيات

نائب الرئيس يلتقي "غريفيث" ويجدد موقف الشرعية نحو السلام المستند على المرجعيات

التقى نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح، اليوم الاثنين، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث ،للاطلاع على المستجدات وجهود السلام والموقف الثابت للشرعية نحوه.

وقالت وكالة سبأ، إن نائب الرئيس جدد التأكيد على الموقف الثابت للشرعية بقيادة رئيس الجمهورية نحو خيار السلام الدائم غير المنقوص والمستند على المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي رقم ٢٢١٦.

وعبر في اللقاء الذي حضره وزير الخارجية خالد اليماني، عن تقديره للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي في سبيل إحلال السلام الدائم.

ونقل نائب الرئيس تحيات وتقدير رئيس الجمهورية للجميع، مشيراً الى ان هذا اللقاء الذي يُعقد يأتي بناءاً على توجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية لتدارس سبل تعزيز فرص السلام وترتيبات أي جولة قادمة وموقف الشرعية الداعم لإجرائها.

مستعرضاً عدداً من القضايا والمواضيع الهامة والمرتبطة بعقد الجولة القادمة وتركيزها على جسور بناء الثقة لإثبات جدية ومصداقية الانقلابيين.

ونوه إلى استمرار التعنت والتصعيد الذي تمارسه ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران واستمرار استهدافها للمدنيين وللأراضي السعودية وإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة والزوارق المفخخة وزرع الألغام.

وأكد نائب الرئيس على توجيهات فخامة الرئيس ومن خلفه كافة أبناء الشعب اليمني والمجتمع الدولي حول خيار السلام الدائم بما من شأنه استعادة الدولة اليمنية وإنهاء الانقلاب المدعوم من إيران.

من جانبه تطرق المبعوث الاممي إلى زياراته وعدد من القضايا المتصلة بترتيبات المشاورات القادمة.

وعبر عن تقديره لاهتمام وحرص الشرعية بقيادة رئيس الجمهورية وتجاوبهم المستمر مع فرص السلام والحرص على مصلحة اليمنيين وإنهاء معاناتهم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى