الاعتداء بالضرب حد الإغماء على أحد الموجهين في إب بعد مطالبته بصرف مرتباته

الاعتداء بالضرب حد الإغماء على أحد الموجهين في إب بعد مطالبته بصرف مرتباته

اعتدت مليشيا الإنقلاب بمحافظة إب وسط اليمن على أحد الموجهين  بعد مطالبته بصرف نصف مرتب الذي أوقفته المليشيا بعد صرفها "نصف راتب" شهر سبتمبر 2017م.

 

مصادر تربوية أكدت بأن مرافقي مدير مكتب التربية بمحافظة إب "محمد درهم الغزالي" والمعين من قبل  المليشيا الانقلابية أقدموا على الاعتداء بالضرب المبرح بأعقاب البنادق على أحد الموجهين التربويين "م.ط.أ" في مكتب التربية بمدينة إب على خلفية مطالبته المشروعة بصرف راتبه ليسقط مغشيا عليه وسط تدهور للأوضاع الاقتصادية وقطع المليشيا لرواتب موظفي الدولة منذ أكثر من عامين.

 

وفي مستشفى الثورة العام قالت مصادر طبية بأن القيادي الحوثي "حسن المأخذي" مدير الشؤون المالية بهيئة مستشفى الثورة فرض رسوم مالية باهضه على مرضى الفشل الكلوي بالرغم من تقديم جمعية أصدقاء مرضى الفشل الكلوي للخدمات الطبية مجانا وسط استمرار المليشيا في نهب المساعدات الطبية التي تقدمها المنظمات الخارجية وبيعها للشركات في المناطق  الخاضعة لسيطرتها.

 

وفي ذات المستشفى لا يزال الحاج المسن "محمد فيروز" يرقد في أروقة الأقسام الداخلية دون تلقي أي اهتمام ومعالجة طبية تليق بحجم الإصابة التي تعرض لها الاسبوع الماضي جراء عملية دهس من قبل قيادي حوثي يدعى أبو ضياء في طلعة الجبانة بمديرية المشنة بمدينة إب.

 

وفي موضوع آخر شكى عدد من الأهالي بقرى عدة بمنطقة شبان جنوب مدينة إب ، اشتكوا قطع المياه عن مناطقهم وحرمانهم من مشروع المياه بسبب خلافات بين نافذين وبين عضو المجلس المحلي بالمنطقة وآخرين ، وقالوا بأن المواطنين وحدهم ضحايا تلك الخلافات.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى