إصلاح عدن يُعزي في استشهاد شقيق رئيس الدائرة الإعلامية بإصلاح المحافظة

إصلاح عدن يُعزي في استشهاد شقيق رئيس الدائرة الإعلامية بإصلاح المحافظة

نعى التجمع اليمني للإصلاح في العاصمة المؤقتة عدن استشهاد عبدالقادر حيدان طالب كلية الهندسة و شقيق رئيس دائرة الإعلام في إصلاح عدن خالد حيدان وذلك في معارك الساحل الغربي ضد مليشيا الانقلاب الإيرانية مساء السبت.

وقال إصلاح عدن إن أسرة آل حيدان مثلت نموذج الأسرة المحبة والمتفانية في سبيل رفعة و حرية هذا الوطن مقدمة في سبيل ذلك أغلى ما تملك، وهي الجهود المقدرة للأستاذ خالد حيدان في المجال الإعلامي الذي شكل بنشاطه مع زملاءه جبهة فريدة ونشطة لا تقل أهمية عن جبهات العمليات العسكرية، في مواجهة مليشيا الانقلاب وفضح جرائمهم بحق أبناء الشعب منذ انقلابهم المشئوم.

وأكد إصلاح عدن أن المعركة ضد الانقلاب أضحت اليوم قضية كل بيت في اليمن و التخلص من شبح المليشيات أضحى اليوم أكثر ضرورة بدعم التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

وأضاف إصلاح عدن " لقد تحمل اصلاح عدن في مواجهة كل مشاريع الانقلاب كل عمليات الاغتيال و الملاحقات و اقتحام المقرات، وذلك كموقف مبدئي لا يحتمل المخاتلة السياسية و أنصاف الحلول، مجددين العهد على المضي قدما حتى النصر و استعادة الدولة ومؤسساتها وانهاء كابوس الانقلاب الذي جثم على انفاس اليمنيين وقتل أولادهم و نهب ثرواتهم".

وترحم إصلاح عدن على كافة شهداء الوطن، متمنياً للجرحى بالشفاء وللأسرى والمختطفين بالفرج القريب.

 

نص بيان "النعي"

 

ينعي المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن استشهاد عبدالقادر حيدان طالب كلية الهندسة و شقيق رئيس دائرة الإعلام في إصلاح عدن خالد حيدان في معارك الساحل الغربي ضد مليشيا الانقلاب الإيرانية مساء اليوم السبت.

لقد مثلت أسرة آل حيدان نموذج الأسرة المحبة والمتفانية في سبيل رفعة و حرية هذا الوطن مقدمة في سبيل ذلك أغلى ماتملك، كما وهي الجهود المقدرة للأستاذ خالد حيدان في المجال الإعلامي الذي شكل بنشاطه مع زملاءه جبهة فريدة ونشطة لا تقل أهمية عن جبهات العمليات العسكرية، في مواجهة مليشيا الانقلاب وفضح جرائمهم بحق أبناء الشعب منذ انقلابهم المشئوم.

و إننا إذ نقدم واجب العزاء لكافة أسرة آل حيدان وعلى رأسهم والد الشهيد في مصابهم الجلل، نؤكد بأن المعركة ضد الانقلاب أضحت اليوم قضية كل بيت في اليمن و التخلص من شبح المليشيات أضحى اليوم أكثر ضرورة بدعم التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

لقد تحمل اصلاح عدن في مواجهة كل مشاريع الانقلاب كل عمليات الاغتيال و الملاحقات و اقتحام المقرات، وذلك كموقف مبدئي لا يحتمل المخاتلة السياسية و أنصاف الحلول، مجددين العهد على المضي قدما حتى النصر و استعادة الدولة ومؤسساتها وانهاء كابوس الانقلاب الذي جثم على انفاس اليمنيين وقتل أولادهم و نهب ثرواتهم،

ولتزهر دماء الشهداء مبشرة معها بغد أفضل يعيش فيه أبناء الوطن في عزة وكرامة وحرية.

الرحمة و الخلود لكل شهداء الوطن .. و الشفاء العاجل للجرحى ..والحرية لكل الأسرى والمختطفين..

 

صادر عن المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح في العاصمة المؤقتة عدن

مساء السبت – 3 نوفمبر 2018م

عدن

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى