الأوبئة تفتك بأبناء محافظة حجة

الأوبئة تفتك بأبناء محافظة حجة

وسط موجة من الأوبئة والأمراض التي تسببت في انتشارها ميليشيات الحوثي تظهر بين الحين والآخر أمراض عديدة بين سكان محافظة حجة، والتي تفتك بأبنائها .

حيث ظهر مؤخراً نوع من أنواع مرض "الجدري" بين أبناء مديريات أسلم وعبس وخيران المحرق ومخيمات النازحين ، والذي تسبب في وفاة مواطن وإصابة العشرات وسط انتشار للوباء بشكل مخيف بين الأهالي وغياب تام لسلطات الأمر الواقع الانقلابية التي سخرت مقدرات الدولة لتمويل حروبها العبثية .

وكشفت مصادر مطلعة "للصحوة نت" عن انتشار المرض الذي يسبب حكة شديدة في الجسم مع بثور كثيرة تتوسع وتتكون جروح مصحوبة بإسهال شديد وقذف يؤدي في الغالب للوفاة، وبحسب المصادر فقد أودى المرض بحياة مواطن في أسلم الاسبوع المنصرم فيما شقيقه الظاهر في الصورة لايزال يصارع الألم.

وازاء ظهور هذا التقرير المخيف وجه ناشطون محليون مناشدات بسرعة التدخل لإنقاذ حياة المصابين ، قبل استفحاله وتوسع انتشاره، الا أن تلك المناشدات لم تلق اي استجابة حتى الآن، ما ينذر بمزيد من المعاناة التي يتجرعها المواطنون مع إصرار الميليشيات على مضاعفتها بعد أن عطلت القطاع الصحي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى